الولايات

لبراكنه: ورشة لتعميم دليل إجراءات الطوارئ وتنصيب لجنة جهوية للحدود

ألاك ,  26/08/2021
اشرف والي ولاية لبراكنة السيد أمربيه رب ولد بونن ولد عابدين اليوم الخميس في ألاك على افتتاح ورشة عمل لتعميم دليل اجراءات الطوارئ في حالة حدوث أزمات حدودية ، تم أثناءها تنصيب اللجنة الجهوية للحدود، وذلك بحضور المدير العام للإدارة الإقليمية السيد ماحي ولد حامد.

وتعرف الورشة، المنظمة في إطار التعاون بين وزارة الداخلية واللامركزية والمنظمة الدولية للهجرة وبتمويل من الاتحاد الأوروبي، مشاركة حكام مقاطعات الولاية الحدودية وعمد بلدياتها والسلطات الأمنية والعسكرية.

ونوه الوالي في كلمته الافتتاحية بأهمية الدليل الذي تم اعداده بالتعاون مع المكتب الدولي للهجرة، في ضبط وتسيير الاجراءات المستعجلة التي يجب اتخاذها عند حدوث أزمة في المناطق الحدودية، وهي الاجراءات التي تتعدى الأبعاد الأمنية إلى الأبعاد الاجتماعية والانسانية وضرورة التنسيق المختلف الجوانب.

ومن جانبه المدير العام للادارة الاقليمية السيد ماحي ولد حامد استعرض في كلمته بالمناسبة اهمية اللجان الجهوية للحدود التي تم إنشاؤها مؤخرا بمقرر من وزير الداخلية واللامركزية، كما تناول بالتفصيل تشكلة هذه اللجان التي يأمل منها ساكنة الولاية أن تلعب الأدوار الأمنية والاجتماعية المرجوة منها.

بدورها السيدة روقية كمرا ممثلة المنظمة الدولية للهجرة أعربت بالمناسبة عن سعادتها بالتنسيق والشراكة الجيدة مع الحكومة الموريتانية ممثلة في وزارة الداخلية واللامركزية، وعبرت عن استعداد المنظمة للتنسيق والمشاركة في أي نشاط من شأنه ضبط وتخفبف الأزمات الحدودية.

نشير في الاخير إلى أن الورشة تميزت بحضور حاكم مقاطعة ألاك وعمدة بلديتها المساعد وبعض أعضاء اللجنة الوطنية للحدود والسلطات الأمنية والعسكرية بالولاية.

آخر تحديث : 26/08/2021 20:03:57