إقتصاد

افتتاح ورشة تفكيرية حول إعادة تحديد مهام الخلايا الجهوية للتخطيط

انواكشوط,  16/07/2021
نظمت وزارة الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية اليوم الجمعة في انواكشوط، ورشة تفكيرية حول إعادة تحديد مهام الخلايا الجهوية للتخطيط والمتابعة و التقييم، بالتعاون مع صندووق الأمم المتحدة للطفولة.

و تم خلال الورشة التي تدوم يومين، تقديم عروض حول، الإطار المؤسسي لمصالح الدولة اللا ممركزة، و الإطار المؤسسي اللامركزية.

و أوضح الأمين العام لوزارة الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية السيد محمد المصطفى ولد عبدي ولد الجيد، أن هذه الورشة تأتي للتشاور الموسع حول إشكاليات التنمية الجهوية وصولا إلى خلق إطار تشاوي ما بين الخلايا و الإدارة و المجموعات الإقليمية و الشركاء الماليين و الفنيين.

و أضاف أنه وبعد عشر سنوات من عمل هذه الخلايا ، يلاحظ انها تحتاج للمزيد من الاندماج في الوسط الجهوي.

و أشار إلى أن هذه الورشة ستسمح بالخروج بتوصيات من شأنها تمكين الخلايا من الاضطلاع بمهامها على الوجه المطلوب.

و شكر شركاء موريتانيا في التنمية على دعمهم لها في مختلف المجالات.

وبدوره قال مستشار وزير الشؤون الاقتصادية وترقية القطاعات الإنتاجية، المكلف بتنسيق المصالح الجهوية لقطاع الشؤون الاقتصادية،السيدمحمد ولد تغرة ، أن هذه الورشة تأتي بشكل خاص لتحديد مهام الخلايا الجهوية للتخطيط و المتابعة والتقييم، كما تم خلال هذه الورشة حشد جميع الفاعلين في هذا الميدان من أجل إعطاء تشخيص ووضعية هذه الخلايا، من أجل تمكين من التنسيق أكثر بين الفاعلين و إعادة تمكين وتيرة جديدة للعمل.

جرت فعاليات الورشة بحضور الأمينة العامة لوزارة الداخلية واللامركزية، ووالي نواكشوط الغربية، و حاكم تفرغ زينه وعمدة بلديتها.
آخر تحديث : 16/07/2021 15:59:08