إقتصاد

الدور الجديد لشركة اسنيم وأولويتها في برنامج رئيس الجمهورية

نواكشوط,  04/11/2020
شكلت زيارة العمل التي أداها فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني يومي 02 و 03 نوفمبر 2020 لمدينة ازويرات دعما لا يقدر بثمن لبرنامج الشركة الوطنية للصناعة والمناجم الاستراتيجي الذي أطلقته مؤخرا من أجل تطوير عملياتها واستعادة موقعها في السوق ومكانتها كحامل لواء موريتانيا في العالم وكخزان للكفاءات ومرجعا للتحول التكنولوجي.

وعبر فخامة رئيس الجمهورية، في ردوده على أطر ووجهاء ولاية تيرس زمور، خلال لقائه بهم، عن الأهمية البالغة التي توليها الدولة للتوجه الجديد للشركة ولتطويرها باعتبارها مجموعة صناعية متنوعة وأحد المحركات الرئيسية للتنمية في موريتانيا كما تظهر بصماتها على النسيج الاقتصادي والاجتماعي للبلاد.

وتضمنت الردود التأكيد على أن تطوير شركة اسنيم وترقية عمالها من بين أولويات برنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، الذي قال : "إن الشركة الوطنية للصناعة والمناجم تخدم جميع الموريتانيين نظرا لدورها الاقتصادي الذي جعلها في صدارة اهتمام كل موريتاني أينما كان موقعه، مبرزا أن ذلك يكون أكثر إلحاحا لدى سكان الولاية وهو أمر طبيعي باعتبارها بدرجة أولى شركة سكان هذه الولاية الذين يعملون بها ويتعاملون معها ويتأثرون بها"

وقد مكنت هذه الزيارة فخامة رئيس الجمهورية من تدشين ومعاينة منشآت معالجة الخام الجديدة على مستوى منجم TO14، الممول من موارد الشركة الخاصة، بكلفة تجاوزت 56 مليون يورو.

وستساعد هذه المنشآت شركة اسنيم في زيادة إنتاجها من المعادن الدقيقة الغنية بسعة 2 مليون طن سنويًا، علاوة على زيادة طاقة إنتاج المعادن الدقيقة، كما ستمكن هذه المنشآت الجديدة أيضًا من فصل عمليات استخراج الخام عن منشآت المعالجة عن طريق إنشاء فضاء لتخزين منتجات المنشأة قبل شحنها في عربات القطار؛ الشيء الذي يساهم في التحكم على مستوى جودة المنتجات.

ويندرج تنفيذ هذا المشروع في برنامج سنيم الاستراتيجي الذي يجعل زيادة الطاقة الإنتاجية أحد المحاور ذات الأولوية.

وتواكب الشركة الوطنية للصناعة والمناجم (اسنيم) منذ أكثر من خمسين عامًا، التطور الاجتماعي والاقتصادي لموريتانيا.

و توفّر اسنيم أكثر من 6000 وظيفة مباشرة ودائمة.

ومن خلال تسويق 12 مليون طن من خام الحديد ومبيعات بقيمة 880 مليون دولار في عام 2019 تمثل اسنيم 33 بالمائة من حجم صادرات البلاد.

وفي عام 2019 بلغت مساهمة الشركة في الناتج المحلي الإجمالي 8 بالمائة وساهمت بـ ـ6 بالمائة في إيرادات الدولة.

كما تؤثر مختلف الشركات التابعة لمجموعة اسنيم على الاقتصاد الوطني من خلال توفير قرابة 1200 وظيفة مباشرة و67 مليون دولار من المبيعات.

ويعتبر برنامج اسنيم الاستراتيجي للفترة 2020-2026 رؤية قصيرة، متوسطة، وطويلة المدى تهدف إلى التحول نحو إدارة أكثر عقلانية والى تنمية مسؤولة من أجل تعزيز وزنها الاجتماعي والاقتصادي في البلد.

وتطمح الشركة من خلال هذا البرنامج لزيادة الإنتاج إلى 18 مليون طن بحلول عام 2024 وإلى 24 مليون طن (ضعف إنتاجها في عام 2019) بحلول عام 2026.

ومن بين المشاريع الرئيسية التي ستساهم في صعود شركة اسنيم :

- تنفيذ خطة العمل الهادفة إلى زيادة إنتاج مصنع قلابه 2 إلى 4 ملايين من الخامات المركزة

- مشروع التجريف الجاري للميناء المعدني

- إعادة تأهيل وعصرنة مصنع قلابه1

- إعادة تأهيل منشآت المناولة بالرويسة لإنتاج مليوني طن

- تطوير مشروع افديرك لإنتاج 3 ملايين طن من المعادن الغنية

- تطوير مصنع جديد في تزرقاف لإنتاج 6 ملايين طن من الخامات المركزة.

ولدى هيئة اسنيم الخيرية برنامج تدخل طموح لعام 2020 تم تنفيذه من خلال تعبئة ميزانية قدرها 164 مليون أوقية جديدة تمحورحول ثلاثة محاور استراتيجية ذات أولوية هي :

- تحسين الخدمات الاجتماعية الأساسية (مياه الشرب والصحة والتعليم والبنية التحتية الاجتماعية والاقتصادية)؛

- تعزيز الحصول على التمويل من أجل إنشاء مؤسسات صغيرة ومتوسطة الحجم؛

- المساهمة في بناء قدرات المجتمعات المحلية.

وشمل برنامج تدخلات الهيئة لهذه السنة اقتناء 11 سيارة إسعاف طوارئ لصالح :

- طريق نواذيبو -نواكشوط

- طريق ازويرات – نواكشوط

- المراكز الصحية في بولنوار وشوم وبيرام كرين.

كما تعمل الهيئة على إعادة تأهيل العديد من الفصول الدراسية وتركيب مضخات شمسية للحصول على المياه وتمديد شبكة الكهرباء لمنطقة الترحيل بازويرات...

وللتذكير فإن هيئة اسنيم الخيرية أنشئت في عام 2007 وتم الاعتراف بها كمؤسسة ذات نفع عام في عام 2012 وفرضت نفسها كمنظمة خيرية على طول سكة حديد نواذيبو- ازويرات حيث يطلق عليها "الذراع الاجتماعية" للشركة.
آخر تحديث : 04/11/2020 13:37:08