شؤون برلمانية

تنظيم ورشة تحسيسية لإبراز أهمية تعزيز المشاركة السياسية للمرأة

نواكشوط,  10/12/2019
نظمت شبكة النساء البرلمانيات الموريتانيات اليوم الثلاثاء بمقر الجمعية الوطنية في نواكشوط ورشة عمل حول دور المساواة في الحقوق والمشاركة السياسية للمرأة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وسيتم خلال هذا الملتقى المنظم بالتعاون بين شبكة النساء البرلمانيات في موريتانيا وبرنامج الأمم المتحدة للتنمية، تقديم جملة من العروض تتناول الحقوق السياسية والاجتماعية للمرأة وأهمية مشاركتها في صنع القرار لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

وأوضح النائب الأول لرئيس الجمعية الوطنية، السيد حمادي ولد أميمو، في كلمة بالمناسبة، أن هذه الورشة تمثل فرصة لتدارس السبل الأنجع للوصول للهدف المتمثل في المساواة في الحقوق لكافة المواطنين بغض النظر عن العرق أو اللون أو الجنس.

وقال إن المرأة الموريتانية قد أبانت عن قدرة كبيرة في مجالات التسيير وعن قابلية مشهودة للتعاطي مع الشأن العام، مشيرا إلى أن ذلك يشكل حافزا لنا جميعا لتشجيعها ومساعدتها على بلوغ أهدافها التي تمثل في الوقت ذاته أهدافا لنا كطبقة سياسية وكدولة ومؤسسات وكمجتمع مدني.

وأشار إلى أن الجميع يتطلع إلى تحقيق تمثيل أوسع للمجتمع من خلال منح المزيد من الفرص لنصفه الذي لا يزال حضوره الفعلي في عملية صنع القرار ناقصا رغم الخطوات المهمة التي قطعت في هذا السبيل ورغم القناعة التي تتعزز يوما بعد يوم بضرورة إشراك وتمكين المرأة.

وبدوره شكر الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة للتنمية في موريتانيا، السيد آنتونيو كواكو أوهمنغ، شبكة النساء البرلمانيات الموريتانيات لكونها التزمت مع نظام الأمم المتحدة في تصور وإنعاش رؤية حول التساوي في الحقوق والمشاركة السياسية للنساء من أجل تحقيق أهداف التنمية المستديمة في موريتانيا.

وقال إن علينا جميعا إن نعي أن احترام حقوق الإنسان ومشاركة المرأة في مختلف مجالات صنع القرار شرط لاغنى عنه في سبيل تحقيق أجندة ٢٠٣٠ المتعلقة بأهداف التنمية المستدامة التي تسعى إليها الحكومة الموريتانية والأمم المتحدة.

وكانت رئيسة شبكة النساء البرلمانيات الموريتانيات، السيدة مريم بابا سي، قد استعرضت في كلمة قبل ذلك أهمية هذه الورشة في تذكير الجميع بضرورة تحقيق المساواة في الحقوق والمشاركة السياسية للمرأة.

واستعرضت الدور الذي تقوم به الشبكة من أجل تحقيق هذه الأهداف، شاكرة مختلف الشركاء على مساعدتهم للشبكة وخاصة برنامج الأمم المتحدة للتنمية.
آخر تحديث : 10/12/2019 18:02:59