الانتخابات النيابية والبلدية والجهوية 2018

حزب الاتحاد من اجل الجمهورية ينظم نشاطا انتخابيا قبالة مقر بلدية لكصر

نواكشوط,  29/08/2018
نظم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الليلة البارحة نشاطا انتخابيا بإشراف مرشحة الحزب للائحة الجهوية للنيابيات على مستوى نواكشوط السيدة اماتي بنت حمادي حضرها جمع من مناضلي ومناضلات الحزب في اطار حملته الممهدة لاقتراع فاتح سبتمبر المقبل.

وخلال هذا التجمع أكد منسق حملة نواكشوط الغربية السيد محمد الامين ولد الشيخ في كلمة بالمناسبة على أهمية التجمع قبيل اختتام فعاليات الحملة لقطف ثمارها يوم السبت القادم في صناديق الاقتراع.

وأضاف ان الوقت حان لشد الأحزمة مركزا في هذا السياق على الطرق التي يجب ان تتبع لإدلاء المواطن بصوته بشكل صحيح يوم السبت القادم لصالح مرشحي حزب الاتحاد من اجل الجمهورية الذي هو الضامن والمؤمن لمواصلة مشوار التنمية الذي انتهجه الرئيس المؤسس للحزب السيد محمد ولد عبد العزيز في العشرية الأخيرة.

وابرز ان المرحلة تتطلب منا جميعا ان نقدم المصلحة العامة على المصالح الخاصة الضيقة من خلال التشبث بهذا النظام الذي انحاز للفئات التي كانت محرومة من خيرات بلدها.

هذا النظام الذي عبد الطرق وشيد المدارس وبنى المستشفيات ووزع القطع الارضية ووفر الماء الشروب والكهرباء ورفع سمعة البلد في المحافل الدولية وجعل من مقاربة الأمن نموذجا يحتذى.

وبدورها أشادت السيدة اماتي بنت حمادي بالحضور المتميز لسكان لكصر الذين منحوها ثقتهم في آخر انتخابات عندما ترشحت في هذه المقاطعة لعمدة بلديتها.

وأضافت ان هذا الحضور بهذا الكم يؤكد أن النصر حليف لوائح حزب الاتحاد من اجل الجمهورية الخمس.

وطالبت كل مناضل و مناضلة بالتريث عند الاقتراع وعدم التسرع والتأكد من وضع بصمته او اشارته في الخانة مقابل شعار حزب الاتحاد من اجل الجمهورية .

ثم تناول عدد من المتدخلين الكلام معربين جميعا عن ثقتهم بنجاح لوائح الحزب واستعدادهم وبذلهم كل غال ونفيس في سبيل ذلك.

آخر تحديث : 29/08/2018 11:25:41