الانتخابات النيابية والبلدية والجهوية 2018

حزب الاتحاد من أجل الجمهورية ينظم أمسية انتخابية بدار النعيم

نواكشوط,  24/08/2018
نظم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية مساء أمس الخميس بمقاطعة دار النعيم في نواكشوط الشمالية مهرجانا شعبيا لتعبئة ناخبيه على التصويت بكثافة في اقتراع فاتح و 15 سبتمبر المقبل لصالح لوائح الحزب النيابية والجهوية والبلدية.

ودعت مديرة حملة الحزب الانتخابية على مستوى ولاية نواكشوط الشمالية السيدة لمينه بنت القطب ولد أمم، خلال هذا المهرجان، المناضلين والمناضلات إلى التصويت بكثافة لمرشحي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية في الانتخابات المقبلة.

وذكرت المنسقة بالإنجازات التي تحققت خلال العشرية الأخيرة مطالبة بتثمينها والمحافظة على المكتسبات وصيانتها عبر اختيار مرشحي حزب الاتحاد .

وثمنت منسقة حملة الحزب على مستوى مقاطعة دار النعيم السيدة زينب بنت أحمدناه، من جانبها، ما وصفته بالحضور المتميز واللافت لهذا التجمع الانتخابي، وشكرت جهود مناضلي المقاطعة الذين عبروا في عدة مناسبات عن استعدادهم للتضحية من أجل حزبهم .

وقالت إن منسقية الحملة في المقاطعة توفر كافة الخدمات الضرورية لإنجاح الحملة وتحسيس المواطنين بضرورة التصويت لمرشحي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية.

ونوه مرشحو الحزب في المقاطعة، خلال مداخلاتهم، بالانسجام الذي تعرفه مقاطعة دار النعيم، مؤكدين أنها تقف على قلب رجل واحد من أجل فوز مرشحي الحزب في انتخابات سبتمبر المقبل.

جرت فعاليات المهرجان بحضور عدد من أعضاء المكتب التنفيذي للحزب، وجمع من مناضليه على مستوى مقاطعة دار النعيم.
آخر تحديث : 24/08/2018 20:57:38