الانتخابات النيابية والبلدية والجهوية 2018

تنظيم سهرة انتخابية بمقاطعة تفرغ زينه دعما لمرشحي حزب الاتحاد من اجل الجمهورية

نواكشوط,  24/08/2018
نظمت الليلة البارحة بمقاطعة تفرغ زينه سهرة انتخابية دعما لمرشحي حزب الاتحاد من أجل الجمهورية لاستحقاقات فاتح سبتمبر المقبل وذلك بحضور السيدة الاولى مريم بنت احمد الملقبة تكبر و أعضاء المنسقية الوطنية للحملة والطاقم الجهوي للحملة في انواكشوط الغربية ومسؤوليها والمترشحين في لوائح الحزب وجمع من مناضلي ومناضلات الحزب.

وثمن المنسق الجهوي للحملة في نواكشوط الغربية الدكتور محمد الامين ولد الشيخ هذه المبادرة التي تعكس تمسك القائمين عليها باهداف ومبادئ الحزب وبرنامجه الانتخابي الذي يسعى الى تعزيز المكتسبات التي تحققت في ظل قيادة رئيس الجمهورية في مختلف المجا لات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية والامنية.

واستعرض في هذا الصدد الانجازات التي شهدتها البلاد خلال العشرية الاخيرة في كافة المجالات التنموية،داعيا مناضلي الحزب لرص الصفوف والتصويت لكل لوائح الحزب .

واضاف المنسق ان التصويت للوائج الحزب يعتبر تصويت للأمن والاستقرار وتنمية وتطوير البلد وصونا لكرامة المواطن.

وقال إن حزب الاتحاد يتميز عن غيره من الأحزاب بالعديد من الخصال كتغطيته للترشحات في كافة انحاء الوطن وانتشار منتسبيه في اطراف البلاد وتعلقهم باهدافه.

وشكلت هذه السهرة مناسبة لأعضاء المنسقية الوطنية والجهوية للحزب لاستعراض أهم محاور البرنامج الانتخابي التي اكدوا انها تهدف في المقام الأول إلى صيانة المكتسبات التي تحققت في البلاد في كافة المجالات التنموية.

وطالبوا الجميع بالتصويت للوائح الحزب دون تميز بينها وشرح المعطيات الفنية للتصويت لكي لايقع ارتباك للناخب.

آخر تحديث : 24/08/2018 16:20:07