صحافة

نادي الصحفيين الشباب يخلد العيد الدولي للصحافة

نواكشوط,  17/05/2014
نظم نادي الصحفيين الشباب بالتعاون مع وزارة الاتصال والعلاقات مع البرلمان الليلة البارحة حفل عشاء بنواكشوط بمناسبة الاحتفالات المخلدة لليوم العالمي لحرية الصحافة الذي يصادف الثالث من شهر مايو.
وتم على هامش حفل العشاء تنظيم حلقة نقاش ثمن خلالها المتدخلون ما يشهده إعلامنا من حرية، ومقدمين آرائهم وتصوراتهم حول المنهجية التي يمكن أن تساهم في صون هذه الحرية وتعزيزها والدفع بإعلامنا إلى مزيد من المهنية وتحسين الاداء.
وأكد السيد لمام الشيخ ولد اعل مكلف بمهمة بوزارة الاتصال والعلاقات مع البرلمان في كلمة بالمناسبة على العناية التي يوليها القطاع للجمعيات والنقابات الصحفية تمشيا مع توجيهات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الذي ما فتئ يشيد بالدور الاساسي الذي تلعبه الصحافة في مسيرة النمو وتحرير الطاقات.

وأبرز أهمية الدور الذي يمكن أن يطلع به الاعلام عندما يتسم بالمصداقية والاعتبار من تنوير للمواطنين ومساعدة صناع القرار على اتخاذ الخطوات الصحيحة من خلال النقد البناء.

واستعرض جملة الانجازات التي تحققت في المجال الصحفي منذ سنة 2009 كحذف المواد المتعلقة بحبس الصحفيين من القانون وإنشاء صندوق لدعمهم وتوسيع الفضاء السمعي البصري من خلال الترخيص لمجموعة من القنوات التلفزيونية والاذاعية الحرة.

وأشار إلى أن هذه الانجازات أهلت موريتانيا لتحتل المرتبة الاولى في مجال حرية الصحافة على مستوى العالم العربي.

وبدوره شكر نقيب الصحفيين الموريتانيين السيد أحمد سالم ولد المختار السالم أعضاء نادي الصحفيين الموريتانيين على ما يتحلون به من إرادة لتطوير العمل الصحفي.

وقدم السيد الشيخ عمر أنجاي رئيس نادي الصحفيين الشباب بعد ذلك عرضا عن تاريخ نشأة النادي والجهود التي قام بها من ندوات ولقاءات هادفة لتبادل الخبرات وضخ دماء شابة في هذا القطاع.

واعتبر أن اللقاء يشكل فرصة لمناقشة واقع الصحافة في بلادنا بغية استخلاص كل ما هو مفيد للدفع بها نحو الاقضل.

وجرى الحفل بحضور مدير الصحافة الإلكترونية ولفيف من الصحافيين ورجال الفكر.

آخر تحديث : 17/05/2014 11:08:25