أنشطة الحكومة

افتتاح ندوة حول تطورالتقنيات وتأثيرها على الاقتصاد في موريتانيا

نواكشوط ,  16/12/2012
أفتتحت صباح اليوم الأحد بفندق اطفيلة بنواكشوط ندوة حول تطورالتقنيات وتأثيرها على الاقتصاد في موريتانيا.
وتهدف الندوة إلى التعريف بالمنتجات الجديدة والمتطورة لمايكروسوفت وتوظيفها في مجال تطويرالاقتصادالموريتاني.
وتنظم هذه الندوة التي تدوم يومين من طرف الوزارة المنتدبة لدى وزيرالدولة للتهذيب الوطني المكلفة بالتشغيل والتكوين المهني والتقنيات الجديدة بالتعاون مع شركة مايكرو سوفت الدولية.
ولدى افتتاحه أشغال الندوة أكد السيد محمد ولد خونه الوزيرالمكلف بالتشغيل والتكوين المهني والتقنيات الجديدة أن هذه الندوة تدخل في إطار الاستراتيجية الوطنية للتقنيات الجديدة وعصرنة الإدارة المعتمدة من طرف السلطات العليا في البلد من أجل تحقيق عدد من الأهداف الأساسية التي تتمحور حول المواطن وتنسجم مع المحاور الرئيسية للاطارالاستراتيجي لمكافحة الفقرومساهمتها في تحقيق الأهداف التنموية المنشودة من خلال الاستفادة من الخدمات والبرامج المتنوعة لشركة مايكروسوفت في كافة الميادين وخاصة مايرتبط منها بمجالات التعليم والتكوين والصحة وعصرنة الإدارة.
وذكرالسيد الوزير بالجهود التي تبذلها الدولة للأستفادة من التقنيات في المجالات الاقتصادية والاجتماعية من خلال التركيز على التنمية البشرية والاقتصادية وزيادة كفاآت الإدارة لتحسين فرص النفاذ والمعرفة وتطوير الخدمات وتحسين مستويات الانتاج والمعيشة وزيادة أداء الشركات وتطوير خدمات البحث.
وقال الوزير إن قدوم شركة مايكروسوفت وسعيها إلى الاستثمار في موريتانيا يدل على نجاعة توجه الدولة الهادف إلى جلب المستثمرين الفاعلين في المجالات الأساسية لتطويرالاقتصاد الوطني وتحسين أدائه.
وبدوره أبرز السيد محمد بنسعيد مدير عام مايكرو سوفت موريتانيا والشرق الأوسط وشمال افريقياالأهداف العامة لهذه الندوة التي تسعى إلى تطويرالمعلوماتية في موريتانيا والاستفادة من الفرص المتطورة المتاحة لتطويرالعمل الإداري والاقتصادي للحكومة الموريتانية وللفاعلين الاقتصاديين في البلاد.
وأضاف ان شركته تهدف من شراكتها مع موريتانيا إلى جعلها في مقدمة الدول المتطورة المستفيدة من الخدمات المعلوماتية والتقنيات الجديدة لترشيد الوسائل والسرعة في الأداء المهني والتربوي والاجتماعي.
وأشاراإلى أن الندوة ستساهم في التعرف على أنجع الوسائل لتطوير القطاع الخاص للتحسين من مردوديته والرفع من مستوى أدائه في مجال التشغيل والتكوين المهني والتقنيات الجديدة.
وكشف السيد محمد بنسعيد النقاب عن مسابقة ستنظم في مجال استعمال التكنولوجيا الجديدة وتوظيفها في المجالات التنموية مفتوحة أمام الطلاب الموريتانيين الحاصلين على شهادات عليا لتطوير معلوماتهم ومساعدتهم على تقديم مشاريع في مختلف المجالات الاقتصادية.
وشكر قطاع التشغيل والتكوين المهني والتقنيات الجديدة ومن خلاله الدولة الموريتانية على حسن التنسيق والشراكة والمساعدة في تنفيذ البرامج المشتركة بين مؤسسته وبعض القطاعات الوطنية.
وشهد اليوم الأول من أعمال الندوة عرضا قدمه أحد خبراء المايكروسوفت عن الخدمات التي تقدمها للدول والمؤسسات ودورها في تطوير برامج المعلوماتية وتجسيدها في جميع المحالات.
ونوه مقدم العرض بمستوى التعاون بين المؤسسة وموريتانيا التي كانت من أوائل الدول الافريقية التي تدخلت فيها الشركة بواسطة عرض شراكة بينهما.
وجرى الحفل بحضور الوزير المنتدب لدى وزير الدولة للتهذيب الوطني المكلف بالتعليم الثانوي والأمين العام للوزارة المكلفة بالتشغيل والتكوين المهني والتقنيات الجديدة ومسؤولين من شركة مايكروسوفت العالمية.


آخر تحديث : 16/12/2012 13:34:30