أنشطة الحكومة

وزيرة الثقافة تعود إلى نواكشوط

نواكشوط,  07/12/2012
عادت السيدة سيسه بنت الشيخ ولد بيده، وزيرة الثقافة والشباب والرياضة ورئيسة اللجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم، إلى نواكشوط الليلة البارحة قادمة من المملكة العربية السعودية بعد المشاركة في المؤتمر العام للمنظمة الإسلامية للتربية والثقافة والعلوم الذى التئمت دورته العادية الحادية عشر فى الفترة ما بين 01 و 04 دجمبر الجارى بمدينة الرياض تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود.
و فى تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء أكدت الوزيرة أن المؤتمر كان فرصة لشرح التجربة الموريتانية فى مجال ترقية الشباب والرفع من مستواه المعرفي ودمجه فى الحياة النشطة.
وأضافت أن الدورة أكدت كذلك على ضرورة تقديم المزيد من الدعم للدولة الفلسطينية حتى ينال الشعب الفلسطيني الشقيق جميع حقوقه.
وعلى هامش الدورة، بحثت الوزيرة مع عدد من نظرائها فى العالم الإسلامي ومع المدير العام لليونسكو، سبل تعزيز التعاون خاصة في مجال حفظ التراث.
ورافقت الوزيرة في هذا السفر السيدة مكفولة بنت آكاط الأمينة العامة للجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم.


آخر تحديث : 07/12/2012 10:51:05