أنشطة الحكومة

الوزير الأول يدشن شبكة طرق ويشرف على انطلاق مجموعة من المنشآت التنموية في نواذيبو

نواذيبو,  03/12/2012
أشرف الوزير الأول الدكتور مولاي ولد محمد لقظف اليوم الاثنين في نواذيبو على تدشين شبكة طرق، ووضع حجر أساس مسجد وإعدادية بحي الوفاء (الترحيل) الجديد بالمدينة.
ويبلغ طول شبكة الطرق التي دخلت الخدمة اليوم، خمسة عشر كيلومترا معبدة، كلفت مليارا وستمائة مليون أوقية مقدمة من البنك الدولي، عبر برنامج التنمية الحضرية، وتم تنفيذها بإشراف الوكالة الموريتانية للأشغال ذات النفع العام (آميكستب).
واستمع الوزير الأول إلى عرض حول الجوانب الفنية للشبكة الطرقية وأبعادها الاقتصادية والاجتماعية، والمناطق المستفيدة منها.
أما المسجد، الذي وضع حجر أساسه اليوم، فيقع على مساحة هكتار، وينتظر أن يتسع لثمانمائة مصل، وبلغ تمويله قرابة 117 مليون أوقية، مقدمة من ميزانية الدولة.
وتأتي الإعدادية، التي انطلقت الأشغال فيها اليوم، تكملة للمرافق الاجتماعية والبنية التحتية بحي الوفاء(الترحيل) الذي جاء نتيجة عملية إعادة تأهيل الأحياء العشوائية في نواذيبو.
وتتولى عملية تشييد الإعدادية الشركة الوطنية للاسكان، وقد بلغت كلفة بنائها سبعين مليون أوقية، مقدمة من ميزانية الدولة.
وأكد وزير الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي السيد اسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا أن هذه الإنجازات تترجم حرص رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز على توظيف الموارد الوطنية لتنميةالبلاد.
وقال في كلمة بالمناسبة، إن قطاع الإسكان والعمران سيواصل العمل لتحقيق نهضة عمرانية عن طريق القضاء على أحياء الصفيح وعصرنة المدن والمراكز الحضرية في البلاد.
وأضاف أنه بعد اكتمال تنفيذ مشاريع نواذيبو وروصو واكجوجت وتقدم مراحل نواكشوط وكيهيدي وازويرات، سيباشر القطاع قبل نهاية السنة تنفيذ مشاريع ابي تلميت وبنشاب وبولنوار والاك على أن يتواصل هذاالبرنامج ليشمل أهم المراكز الحضرية في البلاد.
و بدوره أكد منسق برنامج التنمية الحضرية السيد محمد ولد بابته أن انجاز هذا المشروع يمثل استجابة لإرادة رئيس الجمهورية في النهوض بالمستوى المعيشي للمواطنين عبر توفير البني التحتية التي تمثل وسيلة للتطور وتقريب الخدمات من المواطنين.
وأوضح أن برنامج التنمية الحضرية خصص غلافا ماليا قدره 39 مليار أوقية لإقامة البني التحتية في عموم البلاد، وقد تم تمويل هذه المنشآت في هذا الإطار.
أما عمدة انواذيبو السيد محمد فاضل ولد ابوبكر، فقد ثمن الإنجازات التي تحققت على مستوى المدينة في مختلف المجالات، مبرزا أثرها الإيجابي على حياة سكان المدينة، ومساهمتها في تحقيق التنمية.
وقد جرى حفل انطلاقة هذه المنشآت بحضور عدد من أعضاء الحكومة ووالي الولاية ومنتخبيها وحاكم المقاطعة وشخصيات أخرى.

آخر تحديث : 03/12/2012 12:56:56