أنشطة الحكومة

افتتاح دورة تكوينية في مجال الفندقة لصالح 90 شابا وشابة في نواكشوط

نواكشوط,  01/10/2012
بدأت اليوم الإثنين بمركز التكوين المهني بمقاطعة عرفات دورة تكوينية في مجال الفندقة لصالح 90 شابا وشابة.
ويهدف هذا التكوين الذى يدوم ثلاثة أشهر والمنظم من طرف مؤسسة خصوصية لتنمية السياحة وملحقاتها إلى المساهمة في توفير المهارات وتنمية القدرات الضرورية لتنمية القطاع السياحي من جهة والحد من بطالة الشباب في موريتانيا.
وقد أشرف على افتتاح الدورة وزيرا التجارة والصناعة والصناعة التقليدية والسياحة، والتكوين المهني والتشغيل والتقنيات الجديدة السيدان بمب ولد درمان ومحمد ولد خونا.
وأكد وزير التكوين المهني في كلمة له بالمناسبة على أهمية التكوين خاصة في مجال الفندقة.
وأشار إلى أن تكوين هذه الدفعة يدخل في إطار توجهات السلطات العمومية الرامية الى وجود يد وطنية مهنية قادرة على ولوج سوق العمل من اجل خلق فرص للعمل بالشراكة مع القطاع القطاع الخاص.
وشكر شركاء موريتانيا في التنمية وخاصة البنك الدولي على الدعم الذي مافتئوا يقدمونه لموريتانيا في هذا المجال.
ومن جهته أكد مدير السياحة السيد محمد محمود ولد أب ولد أن حاجة قطاع الفندقة في موريتانيا إلى خدمات الطهي كما ونوعا، مبرزا دعم القطاع لهذا التوجه.
وبدوره أوضح مدير المؤسسة السيد سيداتي ولد الطلبه أن البطالة اصبحت ظاهرة عالمية حيث بلغت نسبة البطالة العام 2012 75 مليون عاطل عن العمل في العالم.
واضاف انه في ظل هذه الوضعية الصعبة قامت السلطات العمومية باصلاحات تمثلت في دعم التكوين المهني وخلق مزيد من فرص العمل لإستقطاب العاطلين،إضافة إلى جهود القطاع الخاص في هذا المجال.
وبدوره أبرز رئيس الاتحادية الوطنية للسياحة السيد محمد ولد أشريف أهمية هذا التكوين الذى يدخل ضمن الجهود المبذولة لإمتصاص العاطلين عن العمل.
وحضر افتتاح الورشة رئيس الجمعية الموريتانية لمرشدي الصحراء وممثل البنك الدولي في موريتانيا.
آخر تحديث : 01/10/2012 18:01:13