الولايات

انطلاق ورشة تكوينية حول الإطار التشريعي والمؤسسي للامركزية

كيفه,  24/03/2011
انطلقت صباح اليوم الخميس بكيفه اعمال ورشة تكوينية حول الإطار التشريعي والمؤسسي للامركزية منظمة من طرف إدارة المجموعات المحلية بوزارة الداخلية واللامركزية لصالح عمد المقاطعات في ولايات الحوضين ولعصابة، كيدي ماغه، إضافة إلى ممثلي الشركاء في مجال التنمية.
وتهدف هذه الورشة التي يشارك فيها 20 عمدة وتدوم يومين، إلى نقاش مشروع مدونة الجماعات الاقليمية.
وفي كلمة له بالمناسبة، بين السيد عبدي ولد حرمه المدير العام للمجموعات المحلية بوزارة الداخلية واللامركزية أن "الهدف من هذه الورشة هو نقاش السياسة العام للامركزية، كما تهدف إلى استخلاص العبر من النقاشات الهادفة التي سيثري من خلالها المتدخلون هذه الوثيقة".
وأكد أن الوزارة ستنظم سلسلة ورشات مماثلة في ولايات الوطن من أجل التشاور حول الأمور العامة المتعلقة باللامركزية والتنمية المحلية، موضحا أن هذا البرنامج ممول من طرف البرنامج الأوروبي لدعم سياسة للامركزية في موريتانيا، وذلك بعد إنجاز دراسات واضحة عكف القطاع على إنجازها خلال السنة الفارطة، موضحا حصيلة عمل الإدارة خلال السنة 2010.
وبدوره أكد السيد يعقوب ولد عبد الله عمدة بلدية كيفه أن اللامركزية عملية معقدة تتطلب الدعم، مبرزا أهمية التعاون والتكامل خدمة للوطن والمواطن الذي من أجله وجدت الإدارة إدارية كانت أم بلدية.
وحضر انطلاق الورشة والي لعصابة المساعد المكلف بالشؤون الاقتصادية الوالي وكالة ورؤساء المصالح الجهوية في الولاية.
آخر تحديث : 24/03/2011 13:33:29