أنشطة الحكومة

وزير الداخلية يشرف على انطلاق عمل 6 مفوضيات جديدة للشرطة في نواكشوط

نواكشوط,  05/12/2010
أشرف وزير الداخلية واللامركزية السيد محمد ولد ابيليل واللواء محمد ولد الهادي المدير العام للأمن الوطني اليوم الأحد في نواكشوط على انطلاق عمل ست مفوضيات جديدة للشرطة في مقاطعات السبخة والميناء وعرفات وتوجنين وتيارت.
وتأكد الوزير خلال وجوده في تلك المفوضيات من حصولها على التجهيزات الضرورية لتمكينها من مزاولة المهام الموكلة لها على الوجه الأكمل،حيث قدمت له شروح مفصلة من طرف القائمين عليها حول الامكانات المتاحة وما تتطلبه مواءمة الشرطة الوطنية ومهامها مع متطلبات الأمن.
ويهدف إنشاء هذه المفوضيات الجديدة إلى تقريب خدمات الشرطة من المواطنين ووضع مختلف أحياء العاصمة تحت مظلة أمنية واحدة توفر الأمن للمواطنين وممتلكاتهم.
وأكد وزير الداخلية في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء أن إنشاء تلك المفوضيات الجديدة في نواكشوط ومفوضية سابعة في نواذيبو وأربع أخرى يجري الإعداد لفتحها هو تقريب الشرطة من المواطنين من أجل تأمين أرواحهم وممتلكاتهم.
وأضاف أن زيارة المفوضيات الجديدة رفقة المدير العام للأمن الوطني مكنته من الاطلاع على وضعيتها التي وصفها"بالجيدة"،ودعوة القائمين عليها إلى صيانة الوسائل والمعدات وضرورة التفاني في خدمة الوطن وتأدية واجبهم المتمثل في تأمين المواطنين وممتلكاتهم.
وأضاف وزير الداخلية أن وضع الشرطة اليوم لم يعد كما كان حيث أصبحت شرطة وطنية في دولة ديمقراطية تعمل من أجل أمن وسلامة المواطنين وممتلكاتهم وتتوفر لها جميع الوسائل الضرورية للقيام بهذا الواجب المقدس.
وأشار إلى أن الشرطة الوطنية أصبحت اليوم متواجدة في جميع أحياء العاصمة وساهرةبشكل دائم على أمن المواطنين وممتلكاتهم.
ونتيجة لهذا التوجه وتلك التحسينات-يضيف الوزير-"لاحظتم أن آداء الشرطة أصبح جيدا وهي حاضرة في كل مكان وبالتالي أصبح الأمن متوفرا للجميع ولله الحمد".
وطالب وزير الداخلية واللامركزية المواطنين بضرورةإدراك أن الشرطة شرطتهم والأمن أمنهم وبالتالي تكون المسؤولية مشتركة ويكون لكل مواطن دوره في العملية من خلال التعاون مع شرطته من أجل أمنه وأمن بلاده.


آخر تحديث : 05/12/2010 18:31:04