الولايات

يوم تحسيسي للاتحادية الوطنية لرابطة آباء التلاميذ والطلاب

أطار,  19/09/2010
احتضنت قاعة الاجتماعات في المركز الثقافي ببلدية أطار أمس السبت انطلاق يوم تحسيسي نظمته بعثة الاتحادية الوطنية لرابطة أباء التلاميذ والطلاب، وذلك تحت إشراف والي الولاية السيد صال صيدو وبحضور السلطات الإدارية والأمنية وأعضاء المكتب الجهوي لرابطات آباء التلاميذ وبعض الفاعلين.
وقد أوضح والي آدرار بالمناسبة أهمية التعليم باعتباره نقطة الارتكاز وحجر الزاوية في كسب رهانات التنمية، مثمنا مبادرة التحسيس التي تسهم في تصحيح الأخطاء ومحاربة الأمية والجهل وتكوين المصادر البشرية لتحقيق الاستقلال على كافة الصعد.
وأوضح حاكم مقاطعة أطار السيد اسلكو ولد محمد اسغير أن فوضوية المدارس وتدني المستويات والتسرب المدرسي تعتبر ظواهر مميزة في العملية التربوية في بلادنا، مشيدا بدور الاتحادية الوطنية لرابطات آباء التلاميذ والطلاب.
وتحدث رئيس بعثة الإتحادية الوطنية لرابطات آباء التلاميذ، السيد الحضرامي ولد الميداح من جهته عن أهداف الحملة التحسيسية الصيفية الأولى التي تقوم بها البعثة لمدة عشرين يوما في ولايات آدرار وإنشيري وداخلت انواذيبو وتيرس الزمور والهادفة إلى بناء علاقة قائمة على الأخذ والعطاء بين كافة أطراف العملية التربية وتعزيز الشراكة وتفعيل دور الأسرة والإدارة واسترجاع هيبة المؤسسة المدرسية باعتبارها أما تربي وحصنا يحمي.
وبدوره تناول عضو البعثة السيد شيخنا ولد أعل الإصلاحات التي يشهدها قطاع التعليم، مبرزا آثار العولمة وحرية التعليم في تدني المستويات ودعا إلى تحسين ظروف الأساتذة والمعلمين .
وتجدر الإشارة إلى أن البعثة أشرفت يوم الجمعة بمباني الإدارة الجهوية للتعليم على تجديد المكتب الجهوي لرابطة آباء التلاميذ والطلاب على مستوى ولاية آدرار برئاسة الحضرامي ولد اعبيدنا.
آخر تحديث : 19/09/2010 10:00:00