الولايات

لجنة فنية تدرس الخسائر التى أحدثتها الأمطار فى كيهيدى

كيهيدى,  27/08/2010
عقدت لجنة فنية مختلطة تضم وزارات الداخلية واللامركزية والتجهيز والنقل والاسكان والعمران والاستصلاح الترابي ومفوضية الأمن الغذائي والمفوضية المكلفة بحقوق الانسان والعمل الانساني والعلاقات مع المجتمع المدني اجتماعا صباح اليوم الجمعة فى كيهيدى مع السلطات الادارية والبلدية خصص لمناقشة الأضرارالناجمة عن الأمطار التى تهاطلت مؤخرا على المدينة.
وقد زارت اللجنة التى يرأسها السيد أمحماده ولد أميمو المدير العام للادارة الاقليمية بوزارة الداخلية واللامركزية المناطق التى تضررت جراء هذه الأمطار. كما عاينت الأضرار التى تعرضت لها بعض الطرق والمساحات الزراعية.
وأوضح السيد أمحماده ولد أميمو فى تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء أن اللجنة ستقوم بجرد كامل لكل الأضرار التى خلفتها الأمطار على مستوي المساكن والبني التحتية والمزارع وحواجز الحماية كما ستنظر فى إمكانية ترحيل الأسر التى تقطن فى المناطق المنخفضة الى مناطق آمنة فى الأمد القصير.
وأعلن مدير الادارة الاقليمية أنه سيتم الشروع فى شفط المياه الراكدة وذلك تحت اشراف فرق من الإدارة العامة للحماية المدنية.
وأبرز أن اللجنة الوزارية قررت ارسال مساعدات غذائية هامة إضافة الى خيام ومواد طبية ستوزع بشكل مجاني وذلك للتخفيف من معاناة السكان معلنا أن معدات زراعية يدوية خفيفة ستوزع عليهم لتمكينهم من المساهمة مستقبلا فى إقامة الحواجز الرملية للحماية فى حالة اقتضت الضرورة ذلك.
وأوضح ولد أميمو أن من بين أهداف اللجنة البحث عن حلول دائمة توفر للمدينة مستقبلا الحماية من الفياضانات.
آخر تحديث : 27/08/2010 14:00:00