أنشطة الحكومة

الوزير الأول يطلع في حي مكة بعرفات على أحوال 503 أسر من المرحلين من حي "لغريكه" بالميناء

نواكشوط,  20/08/2010
اطلع الوزير الأول الدكتور مولاي ولد محمد لقظف، مساء اليوم الجمعة بحي مكة في مقاطعة عرفات في نواكشوط على ظروف 503 أسر بدأ ترحيلها قبل يومين إلي هذا الحي من حي لغريكه بمقاطعة الميناء الذي تحاصره مياه الأمطار.
وتأكد الوزير الأول في عين المكان من حصول كل أسرة من الأسر المرحلة على قطعة أرضية وخيمة و مئونتها لمدة شهر ونقل أمتعتهم وممتلكاتهم إلي مكان إقامتهم الجديد، الذي يتوفر على المياه الصالحة للشرب عبر خزانات وبشكل مجاني.
و تم كذلك ربط هذه المنطقة بشبكة طرق العاصمة عبر طرق رملية ممهدة تمكن المعنيين من التنقل بسهولة من وإلي الحي الجديد.
وأوضح الوزير الأول في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء أن زيارته تأتي تطبيقا لتعليمات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الذي كلفه بالاطلاع على أحوال هؤلاء المواطنين والتأكد من وصول المعونات وتنفيذ التعليمات ميدانيا.
وأضاف أن هؤلاء المواطنين عانوا كل أنواع المرارة والحرمان منذ أزيد من 20 سنة في حي عشوائي لا تتوفر فيه ابسط مقومات الحياة واليوم قررت السلطات العمومية إنهاء معاناتهم إلى الأبد ومنحهم قطعا أرضية في منطقة آمنة تتوفر فيها الظروف المدنية المطلوبة و التي ستكتمل في القريب العاجل.
وأكد الوزير الأول أن رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز اصدر تعليمات بمساعدة المواطنين عموما والمتضررين خصوصا من جراء الأمطار في العاصمة وخارجها وترميم السدود والطرق وغيرها من المنشآت العمومية التي تضررت من جراء الأمطار، مشيرا إلى أن الدولة الموريتانية تتوفر على كل الإمكانيات الضرورية لتحقيق
ذلك ومساعدة المواطنين في عموم البلاد خاصة في هذه الظرفية الخاصة.
وأشاد المواطنون الذين التقتهم الوكالة الموريتانية للأنباء في عين المكان عن شكرهم لرئيس الجمهورية على وضعه الحد لمعاناتهم الطويلة مع البعوض والروائح النتنة والمرض والاكتظاظ والانتظار والترقب وغياب الأمل.
و ثمنوا في هذا الإطار جهود أفراد الهندسة العسكرية ووكالة التنمية الحضرية والحماية المدنية الذين اشرفوا بشكل مباشر علي عملية ترحيلهم.
ورافق الوزير الأول في هذه الزيارة وزير الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي ومدير ديوان الوزير الأول ومديرا الهندسة العسكرية ووكالة التنمية الحضرية.

آخر تحديث : 20/08/2010 16:00:00