صحافة

تنظيم دورة تكوينية حول المتطلبات المهنية والأخلاقية للتغطية الإعلامية

نواكشوط,  10/02/2021
نظمت السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية، اليوم الأربعاء بمباني السلطة في انواكشوط، دورة تكوينية لمجموعة من الصحفيين الموريتانيين تحت عنوان: "التغطيات الإعلامية : المتطلبات المهنية والأخلاقية" .

وتهدف هذه الدورة التكوينية التي يشارك فيها ممثلون عن مختلف الهيئات الإعلامية في البلاد إلي تقديم نماذج عملية للتغطية الإعلامية والآليات الكفيلة بتجسيدها بطريقة مهنية وأخلاقية.

وأوضح رئيس السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية،السيد الحسين ولد مدو، في كلمة بالمناسبة،أن هذه الدورة تأتي ضمن الفعاليات الجديدة التي تنظمها السلطة العليا للصحافة، بغية تعزيز كفاءات الصحفيين وتطوير مهاراتهم خاصة فيما يرتبط بالتغطيات الإعلامية ذات الصبغة المهنية .

وقال إنه سعيد لطبيعة المكونين الذين ينتمون لطيف واسع من مختلف المجالات الإعلامية، مشيرا إلى أن هذه الدورة يشارك فيها صحفيون من المواقع الالكترونية، و من الصحافة الخاصة، ومن المؤسسات الإعلامية الرسمية، إضافة إلى صحفيين يزاولون مهنتهم كمراسلين دوليين.

وأشار إلى أنه من خلال عمليات الرصد التي تقوم بها السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية للمحتويات والمضامين الإعلامية تبين أن هناك بعض القضايا التي تشكل اهتماما للرأي العام الوطني وتتطلب تغطيتها درجة ليس فقط من المهارة والحصافة الإعلامية، وإنما وعي بالحجم المتعاظم للمخاطر، مما يتطلب تحسيسا بخطورتها على الرغم أننا لا نبدي لها اهتماما في معالجاتنا الصحفية اليومية.

وقال إن التكوين سيشمل عدة مجالات من ضمنها آليات التغطية المهنية للقضايا الصحية و الاقتصادية و البيئة، و تقديم نماذج عملية من يوميات الإعلاميين على المستوي الوطني والعالمي، و آليات التغطية الإعلامية للجريمة، مشيرا إلى أن على الصحفي التدقيق في مختلف المعطيات والتأكد من صحتها قبل النشر.
آخر تحديث : 10/02/2021 16:21:12