إقتصاد

هيئة اسنيم الخيرية تخصص أزيد من 700 مليون أوقية قديمة للتنمية المحلية في داخلت انواذيبو

انواذيبو,  09/02/2021
عقد اليوم الثلاثاء في انواذيبو اجتماع ضم السلطات الإدارية والأمنية في ولاية داخلت انواذيبو والإداري المدير العام للشركة الوطنية للصناعة والمناجم "اسنيم" ومدير هيئة اسنيم الخيرية ونائب رئيس المجلس الجهوي والعمدة المساعد لبلدية انواذيبو، إضافة إلى عمد البلديات المحاذية للسكة الحديدية.

وبحث هذا الاجتماع الذي تنظمه سنويا ولاية داخلت انواذيبو أوجه تدخلات الهيئة خلال السنة المنصرمة والمشاريع المستقبلية التي ستنفذها لصالح السكان في الولاية في مجال التنمية المحلية، وذلك في إطار مراجعة خطة عمل الهيئة لسنة 2021.

وأوضح والي داخلت انواذيبو السيد يحيى ولد الشيخ محمد فال، في كلمة بالمناسبة أن الاجتماع يهدف إلى برمجة الأنشطة التي تدخل في إطار دعم هيئة "اسنيم" الخيرية للولاية بشكل عام، مشيرا إلى أن الدعم هذه السنة يختلف عن السنوات السابقة، حيث أعطى رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، تعليماته بضرورة منح الأولوية لتنفيذ المشاريع الممولة هذه السنة من طرف الهيئة لصالح السكان في الولاية، وذلك عبر دعم المشاريع التنموية فيها.

وأضاف أن المشاريع التي سيتم تمويلها ضمن هذه الخطة تم اقتراحها من طرف عمد البلديات بالولاية.

وبدوره استعرض الإداري، المدير العام للشركة الوطنية للصناعة والمناجم "اسنيم"، السيد المختار ولد أجاي جهود الهيئة خلال السنة الماضية من أجل مصلحة المواطنين في ولايتي انواذيبو وازويرات، موضحا أن مواردها تتمثل في نسبة 2,5٪؜ من الأرباح الصافية لشركة اسنيم، كما أن أرباح الشركة بلغت السنة الماضية 105 مليار أوقية قديمة وذلك بعد أربع سنوات من العجز أثر بشكل كبير على الشركة وأدائها.

وأشار إلى أن خطة الهيئة هذه السنة تتمثل في تخصيص أزيد من 700 مليون أوقية قديمة لصالح ولاية داخلت انواذيبو موزعة بين البلدية المركزية والبلديات والقرى المحاذية للسكة الحديدية.

وقد عرفت هذه التمويلات في مجملها زيادة في المبالغ المخصصة لهذه البلديات مقارنة مع السنة الماضية، حيث ستستفيد البلدية المركزية بمبلغ 570 مليون أوقية قديمة بدلا من 216 مليون أوقية قديمة خلال السنة الماضية. وستخصص هذه المبالغ للصحة والتعليم ودعم الفئات الهشة في البلدية.

أما حصة بلدية بولنوار فتبلغ 54 مليون أوقية قديمة بدلا من 42 مليون أوقية قديمة خلال السنة الماضية ستخصص هي الأخرى للمجالات التي تم اقتراحها من طرف البلدية، فيما بلغت حصة بلدية اتميمشات حوالي 50 مليون أوقية قديمة بدلا من 42 مليون أوقية قديمة خلال السنة الماضية.

وقال الإداري المدير العام إن هذه التمويلات شملت أيضا بلدية إنال، حيث حصلت ضمن هذه الخطة على 8 ملايين أوقية قديمة، فيما حصلت قرية لغريدات على 5 ملايين أوقية قديمة، وبلدية بنعمير على 18 مليون أوقية قديمة.
آخر تحديث : 10/02/2021 09:59:06