صحافة

إذاعة موريتانيا تنظم ندوة حول حصيلة 2020 في المجالين السياسي و التنموي

نواكشوط,  09/01/2021
نظمت إذاعة موريتانيا الليلة البارحة بمركز الإعلام والاتصال بمقرها في نواكشوط، ندوة سياسية تفاعلية تحت عنوان: "2020 حصيلة العمل السياسي والجهد التنموي المحلي".

واستضافت الندوة نائب رئيس حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، السيد الخليل ولد الطيب والنائب في الجمعية الوطنية عن حزب تكتل القوى الديمقراطية، السيد العيد ولد محمدن وعمدة توجونين، عضو المكتب التنفيذي لحزب تواصل، السيد محمد الأمين ولد شعيب، إلى جانب النائب البرلماني عن حزب الاتحاد من أجل الجمهورية، السيد محمد الأمين ولد أعمر، والباحث والحقوقي، السيد المصطفى افاتي.

وتأتي هذه الندوة المنظمة في إطار المنصة السياسية والحقوقية 75 سعيا لتكريس مفهوم خدمة الإذاعة العمومية، والمساهمة في تحقيق الإعلام التنموي، من خلال تسليط الضوء على القضايا التنموية والسياسية الراهنة في البلد.

و بين السيد محمد ولد سيد محمود، في كلمة باسم الإذاعة،أن هذه المنصات التفاعلية مكنت من تناول وبحث العديد من المجالات الهامة، كالسياسة والقانون والمجتمع المدني والدين والثقافة الشفهية والتراث والإعلام التنموي والبيئة والمناخ وتحديات الأمن وهموم الشباب....

وأضاف أن الإذاعة غطت خلال الأشهر الماضية القليلة أزيد من 400 حدث مميز في كافة المرافق الخدمية وبرامج الإنماء واللامركزية الموسعة.

واستعرض ما تحقق من إنجازات خلال العام المنصرم والتي كان من أبرزها إنشاء أربع إذاعات مندمجة، اثنتان منها موجهتان للتنمية المحلية في مقاطعتي باسكنو بولاية الحوض الشرقي و مقامة بولاية كوركول، إلى جانب الإذاعتين المدرسية والثقافية.

بعد ذلك توالت مدخلات ضيوف الحلقة الذين أطروا الموضوع وأسهبوا في الحديث بتحليل رصين عن حصيلة العمل السياسي خلال سنة 2020 من منطلقات مختلفة.

تم نقل هذه الندوة عبر أثير إذاعة موريتانيا ومحطاتها الجهوية وصفحتها على فيس بوك وشركائها في مجال الإنتاج السمعي البصري.
آخر تحديث : 09/01/2021 15:34:56