سياسة

المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية يعقد دورة عادية

انواكشوط,  11/10/2020
عقد المكتب التنفيذي لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية، السبت اجتماعا عاديا بنواكشوط .

وقد تضمن جدول أعمال المكتب التنفيذي عرضا عن الحالة السياسية العامة و تقريرا موجزا عن الندوة التي نظمها الحزب حول برنامج أولوياتي الموسع لرئيس الجمهورية واستعراضا لأنشطة الحزب خلال سنة 2020 والتحضير لبدء الموسم السياسي الجديد.

كما ناقش الاجتماع تقدم عمل تنظيم الورشات التي ستنبثق عنها رؤية حزبية حول قضايا استراتيجية وطنية وعروضا حول مدى تقدم خطط عمل الأمانات التنفيذية .

و رحب رئيس الحزب السيد سيدي محمد ولد الطالب أعمر في كلمته الافتتاحية في بداية الاجتماع بأعضاء المكتب التنفيذي ، وأبرز الأنشطة الحزبية التي أشرفت عليها قيادة الحزب طيلة الفترة الممتدة بين الاجتماعين، مشيرا إلى أن الحزب يعتزم تنظيم ورشات في أسرع وقت ممكن حول الوحدة الوطنية، والآفاق السياسية والاقتصادية والاجتماعية والجيواستراتيجية للبلاد، من أجل الإسهام الفعال في تنفيذ برامج رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

واستمع أعضاء المكتب التنفيذي إلى تقرير، تناول الندوة رفيعة المستوى التي نظم الحزب حول موضوع "برنامج أولوياتي الموسع" يوم 16 سبتمبر2020 والي تقرير حول المناخ الجديد المتسم بالتهدئة السياسية والتشاور مع الفاعلين.

وبعد المصادقة على كل النقاط الواردة في جدول الأعمال، أعلن المكتب التنفيذي:

-إشادته بمستوى وآليات تنفيذ برنامج تعهداتي لفخامة رئيس الجمهورية، حتى الآن،

-تثمينه للنتائج المنبثقة عن الانفتاح السياسي الذي اعتمده فخامة رئيس الجمهورية طريقا للتعاطي مع كل الطيف الوطني .

-دعمه القوي لبرنامج الإقلاع الاقتصادي (برنامج تعهداتي الموسع) الذي أعلن عنه فخامته ، في خطابه الأخير إلى الأمة ، لما يعلق عليه من آمال في تحسين حياة المواطن والرفع من قدرات الاقتصاد الوطني بعد ما خلفته جائحة كوفيد 19من تداعيات .

آخر تحديث : 11/10/2020 14:52:00