الولايات

حراك مزارعي الضفة يثمن استجابة السلطات العليا في البلد لمطالب المزارعين

روصو,  06/08/2020
نظم حراك مزاعي الضفة بولاية اترارزة مساء أمس الأربعاء في مدينة روصو أمسية ثمن خلالها استجابة ومؤازرة السلطات العليا في البلد لمطالب وهموم المزارعين .

وثمن والي اترارزة السيد مولاي إبراهيم ولد مولاي إبراهيم هذا النشاط والذي ضم جميع الأطياف الزراعية تأييدا لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني .

وأضاف أن رئيس الجمهورية أعطي تعليماته بمؤازرة المزارعين والإسراع في تقديم مختلف أنواع الدعم لهم فور تأكد المعلومات المتعلقة بالأضرار الناجمة على مستوى المزارع، مؤكدا أن هذا الدعم سينعكس إيجابيا على الحملة الخريفية المقبلة إن شاء الله.

وقال إن ولاية اترارزة يعمتد عليها في 60 بالمائة من المحصول الزراعي, داعيا المزارعين إلى النهوض بالزراعة من أجل الوصول الى الاكتفاء الذاتي, مؤكدا أن السلطات المحلية ستكون سندا للمزارعين في جميع المراحل.

و بدوره أشاد رئيس جهة اترارزة السيد محمد ولد إبراهيم ولد السيد بالعناية الفائقة التي يوليها فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني للمزارعين، داعيا إلى الاستثمار في الزراعة.

وشكر عمدة بلدية روصو السيد بمب ولد درمان باسم سكان روصو رئيس الجمهورية والسلطات العمومية على مد يد المساعدة للمزارعين ومؤازرتهم في هذه الفترة الخاصة.

و تقدم رئيس الحراك السيد احمدو ولد احميدات بجزيل الشكر إلى فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني على الاستجابة العاجلة لمطالب المزارعين وعلى العناية التي يوليها سيادته للقطاع الزراعي والعاملين به من اجل أن تحقق البلاد الاكتفاء الذاتي .

حضر اللقاء والي اترارزة المساعد وحاكم مقاطعة روصو ومندوب وزارة التنمية الريفية وعدد من المهتمين بالشأن الزراعي في الولاية.
آخر تحديث : 06/08/2020 12:03:51