ثقافة و تعليم

موريتانيا تشارك في الدورة العادية للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم

نواكشوط,  04/07/2020
شارك الأمين العام للجنة الوطنية للتربية والثقافة والعلوم، الدكتور إسماعيل ولد شعيب اليوم السبت و عبر تقنية الفيديو في أعمال الدورة العادية الافتراضية (113) للمجلس التنفيذي للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

وتهدف الدورة إلى تقويم السياسات العامة للمنظمة خلال المرحلة الماضية والقادمة من أجل التحضير لمؤتمر الرؤساء القادم الذي سينعقد في التاسع من يوليو الجاري .

وأعرب الأمين العام خلال مداخلته ،عن أمله في أن يكون ما بعد كورنا فرصة للتغيير من خلال وضع إستراتيجية جوهرية تقوم على إدراج التعليم عن بعد في العملية التربوية ،وتهيئة البنية التحتية بشريا وتقنيا للتحول نحو التعليم عن بعد،إلى جانب تكوين القدرات التربوية على كيفية التعليم عن بعد وتبادل التجارب والخبرات التربوية المكتسبة في العالم العربي.

وأضاف أنه من شأن هذا العمل خلق فضاءات ثقافية تستجيب لمتطلبات ما بعد كوفيد19 واعتماد إستراتيجية للتعامل مع تقنيات التواصل لفائدة العمل الثقافي على مختلف المستويات.

وذكر بالظروف الصعبة التي خلفتها جائحة كورنا على المستوى التربوي والثقافي والاجتماعي والاقتصادي وما قامت به موريتانيا في هذا الصدد من جهود كبيرة للتصدي لهذا الوباء وذلك من خلال تأسيس إستراتجية وطنية نجحت في التخفيف من الآثار السلبية للجائحة على المواطنين وذلك عبر مجموعة من الاجرءات شملت مختلف نواحي الحياة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.
آخر تحديث : 04/07/2020 13:38:17