الولايات

لعصابه: إعادة دمج 70 امرأة شفيت من مضاعفات نواسير الولادة

كيفه,  01/07/2020
أشرف والي لعصابه السيد محمد ولد أحمد مولود اليوم الاربعاء في مدينة كيفه عاصمة ولاية لعصابه على انطلاق حفل نظمته الجمعية الوطنية لرقابة الأسر بالتعاون مع صندوق الامم المتحدة للسكان .

و يأتي تنظيم هذا الحفل، الذي تم خلاله توزيع مبلغ 30000 أوقية جديدة على عشر نساء، بمناسبة شفاء 70 امرأة في مختلف مقاطعات الولاية من مضاعفات مرض النواسير الولادية واعادة دمجهن في الحياة الاجتماعية .

و أكد الوالي في كلمة له بالمناسبة العناية القصوى التي توليها الحكومة الموريتاتية بتوجيهات سامية من رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني للنساء باعتبارهن اللبنة الاساسية لتنمية و بناء الشعوب على أسس متوازنة و مضمونة النتائج .

و شكر مسؤولي هذه المنظمة غير الحكومية على الجهود التي يبذلونها للرفق بالمرأة والعناية بصحتها ومواكبة مراحل الحمل و الولادة التي تمر بها .

و بدورها اوضحت رئيسة الجمعية الوطنية لرقابة الاسر السيدة سيدى كامارا أن تنظيم هذا الحفل في ظروف تتميز بتطبيق الاجراءات الاحترازية ضد تفشي كورونا المستجد يندرج في اطار اعادة الدمج الاجتماعي للنساء اللاتي عانين آثار و مضاعفات مرض النواسير الولادية من خلال تزويدهن بالمهارات اللازمة للرفع من مستوى الصحة الانجابية اضافة الى تسيير نشاطات مدرة للدخل تخفف آثار المرض .

حضر الحفل عدد من المسؤولين الإداريين والأمنيين في الولاية.
آخر تحديث : 01/07/2020 19:26:44