مجتمع

تخليد اليوم العالمي للهلال الأحمر و الصليب الأحمر

نواكشوط,  08/05/2020
احتفلت الحركة الدولية للهلال الأحمر والصليب الأحمر اليوم الجمعة في نواكشوط باليوم العالمي للصليب الأحمر والهلال الأحمر والذي يصادف الثامن من مايو من كل سنة حسب بيان للهلال الأحمر الموريتاني.

وأوضح البيان الذي حصلت الوكالة الموريتانية للأنباء على نسخة منه وقرأه البروفسير محمد ولد أعل التلمودي، النائب الأول لرئيس الهلال الأحمر الموريتاني، أن تخليد اليوم هذا العام يتم في سياق خاص يطبعه انتشار فيروس كورونا ، حيث أصاب أكثر من ثلاثة ملايين شخص وأدى إلى مائتي ألف حالة وفاة حول العالم.

وأضاف أن التدابير الوقائية التي اتخذتها السلطات العليا في البلد رافقتها تدابير اقتصادية واجتماعية نالت رضى المواطنين وستنعكس إيجابيا على الظروف المعيشية والصحية للفئات الاكثر هشاشة في البلاد.

وأكد أن الهلال الأحمر الموريتاني قام عند ظهور أول حالة مؤكدة من فيروس كورونا في البلاد بالتأهب للتصدي والاستجابة لمكافحة الوباء حيث قام اكثر من 800 متطوع بأنشطة توعية وتطهير الأماكن العامة وتركيب أجهزة لغسل اليدين وتوزيع 800 حصة نظافة على ولايات نواكشوط الثلاث كما تم توزيع 300 حصة نظافة مقدمة من طرف اللجنة الدولية للصليب الأحمر استفادت منها بلديات باسكنو.

كما اشرفت شبكة متطوعي الهلال الاحمر الموريتاني على مستوى ولاية غيدماغه على توزيع 10000 حصة نظافة مقدمة من طرف المجلس الجهوي.

وأشار إلى أن أعضاء الحركة الممثلين في موريتانيا ساهموا بشكل نشط من خلال الأنشطة الوقائية في أماكن الحجز بالسجون وتحسين النفاذ للمياه.

ورد النائب الأول لرئيس الهلال الأحمر الموريتاني ومندوبتا اللجنة الدولية للصليب الأحمر والصليب الأحمر الفرنسي السيدتان دفني مارت واويك دابوي على اسئلة بعض الصحفيين حول مدى مساهمتهما في مكافحة فيروس كورونا في بلادنا.

وتابع الحضور فيلما وثائقيا حول مبادئ الحركة .

وجرى تخليد اليوم بحضور الأمين العام للهلال الأحمر الموريتاني وشخصيات أخرى.

آخر تحديث : 09/05/2020 11:30:05