أنشطة الحكومة

وزير الصيد يزور سوق السمك ويقرر إلزامية الكمامات والقفازات على مرتاديه

نواكشوط,  09/04/2020
قام وزير الصيد والاقتصاد البحري،السيد الناني ولد أشروقه، زوال اليوم الخميس بزيارة لسوق السمك بنواكشوط، حيث تفقد مختلف العنابر المخصصة لعرض الأسماك، و أماكن رسو الزوارق.

وحث الوزير في مختلف هذه المحطات الباعة و المتسوقين على اتخاذ كافة الإجراءات الضرورية للوقاية من وباء فيروس كورونا.

وساهم الوزير أثناء تجواله في أجنحة هذه المنشأة في عمليات توزيع الكمامات والقفازات على الموجودين داخل فضاء سوق السمك.

وترأس السيد الوزير أثناء الزيارة اجتماعا ضم الأمينة العامة للوزارة السيدة العالية بنت منكوس ووالي نواكشوط الغربية السيد ماحى ولد حامد وحاكم مقاطعة تفرغ زينه وقائد خفر السواحل بالمنطقة الجنوبية التي تضم نواكشوط واترارة ومدير سوق السمك بنواكشوط وممثلي المنظمات المهنية بالصيد التقليدى.

وأكد وزير الصيد والاقتصاد البحري في نهاية الاجتماع في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء أن زيارته لهذا السوق تهدف إلى الاطلاع على النظام الصحي المطبق على مستوى هذه المنشأة، مشيرا إلى أن هذا النظام الصحي يدخل ضمن الإجراءات التي اتخذتها حكومة الوزير الأول، السيد إسماعيل بده الشيخ سيديا، بتعليمات من رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني.

وأضاف أنه من الجدير بالذكر أن موريتانيا تواجه حاليا هذا الوباء العالمي، مشيرا إلى أن قطاع الصيد اتخذ جملة من الإجراءات الهادفة إلى الوقاية من هذا الوباء ومحاربته عن طريق عدة حملات تحسيسية وكذا القيام بالاحتياطات اللازمة لتموين السوق الوطني.

وأبرز أن سوق السمك بنواكشوط نقطة حيوية لأنه هو المزود الوحيد أو الرئيسي للمواطنين بالأسماك الطازجة ومن اللازمة أن تتخذ كافة الاحتياطات الضرورية لحماية مرتاديه، مشيرا إلى أن إدارة السوق قامت في إطار هذه الإجراءات بتوزيع 5000 كمامة وقفازة.

وأضاف أنه تقرر إلزامية الكمامات والقفازات على مستخدمي فضاء السوق والتباعد بينهم، مشيرا إلى أن الشرطة الوطنية وخفر السواحل سيعملان على تنفيذ هذا الإجراء.
آخر تحديث : 09/04/2020 17:39:54