إقتصاد

اللجنة الوطنية للشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية تنظم ورشة لنشر تقاريرها

لعيون,  05/03/2020
بدأت صباح اليوم الخميس في مدينة لعيون أعمال ورشة لتقديم و نشر تقارير اللجنة الوطنية للشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية خلال السنوات 2015، و 2016، و 2017.

و تهدف هذه الورشة التي تدوم يوما واحدا إلى تبادل الٱراء و الخبرات بين المشاركين من منتخبين محليين و ممثلي منظمات المجتمع المدني و قادة رأي في ولايتي الحوض الغربي والحوض الشرقي، حول هذه التقارير التي أعدت من أجل توفير المعلومات الضرورية لرسم السياسات الاقتصادية المحلية و بناء استراتيجيات تنموية هادفة تعتمد على تقارير تم إعدادها من طرف مكاتب دراسات دولية مشهود لها بالكفاءة و الخبرة.

و أبرز والي الحوض الغربي، السيد جلو عمر امدو، في كلمة بالمناسبة، أن هذه التقارير تمثل النسخة الحادية عشر و الثانية عشر و الثالثة عشر منذ تاريخ انضمام بلادنا للجنة الشفافية الدولية في مجال الصناعات الاستخراجية سنة 2005م.

و قال إن هذه التقارير تعتبر دعامة أساسية لعمل اللجنة، كما تشكل مؤشرا واضحا على حجم الجهود التي بذلتها موريتانيا لمطابقة معايير الشفافية الدولية و التماشي مع نهج الحكامة الرشيدة.

و بدوره قدم مستشار الوزير الأول رئيس اللجنة، السيد محمد الأمين ولد أحمدو، عرضا مفصلا عن مهمة اللجنة الوطنية للشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية و طريقة إعداد التقارير و الهدف من إعدادها.

من جانبه ثمن عمدة بلدية لعيون السيد أج ولد أدي، تنظيم مثل هذه اللقاءات التحسيسية، متمنيا النجاح لأعمال الورشة.

جرى حفل الافتتاح بحضور حاكم مقاطعة لعيون ورؤساء المصالح الجهوية و الأمنية في الولاية.
آخر تحديث : 05/03/2020 15:55:43