ثقافة و تعليم

حفل تكريم لأحد اساتذة المدرسة الوطنية للإدارة

نواكشوط,  21/01/2020
نظمت المدرسة الوطنية للادارة والصحافة والقضاء مساء اليوم الثلاثاء حفل توديع وتكريم للاستاذ المتقاعد الدكتور محمد فال السالم ولد بوكه بعد مسيرة علمية حافلة بالعطاء في مجال التكوين بهذه المدرسة في مادتي القانون الاداري والمالية.

واكد المدير العام للمدرسة الوطنية للادارة والصحافة والقضاءالدكتور محمد ولد عبد القادر ولد اعلاده في كلمة بالمناسبة ان مسيرة الاستاذ المكرم محمد فال السالم ولد بوكه تستحق منا جميعا وقفة تقدير واعتراف بالجميل لما قدمه لأجيال متعاقبة من دروس علمية تكوينية في المواد التي درسها على مدى ثلاثة عقود في هذه المدرسة.

واضاف ان الاستاذ كان مثالا يحتذى في الاخلاص والالتزام في خدمة العمل التربوي والاكاديمي مما مكنه من تكوين اجيال متعاقبة من القيادات الادارية تقدم اليوم عطاءها في جميع قطاعات الدولة .

وابرز ان هذه الخطوة تتنزل ضمن مسار شامل تطلقه المدرسة لتكريم اساتذتها وطواقمها المتميزين تثمينا لأدائهم ومن منطلق الايمان بمحورية العنصر البشري في تحقيق التنمية والنهوض بالبلد عملامن المدرسة على تطوير وتشجيع قدرات الموارد البشرية خاصة الموظفين ، مذكرا بان هذه فرصة لتثمين المنجز ولحظة للاعتراف بالجميل والتأسيس لثقافة الاعتراف بعطاءات الاطر التربوية بالمدرسة.

ومن جانبه ثمن الدكتور محمد فال السالم ولد بوكه هذا التكريم الذي ترك في نفسه ارتياحا بالغا لتقديرادارة المدرسة الوطنية للإدارة والصحافة والقضاء لجهده وان كان مجرد واجب تمليه عليه مهنيته واخلاقه ، حيث كان من الدروس النظرية التي يعلمها لطلابه حثهم على ان من يتحمل مسؤولية ادارية عليه ان يكون صبورا وصدوقا ومثابرا وان يكون مرآة عاكسة للدروس التي تعلمها في تكوينه من خلال سلوكه مع الاخر.

واجمع الاساتذة الذين خدموا مع محمد فال السالم ولد بوكه والطلاب الذين درسهم في المدرسة انه كان مثالا يحتذى في الجدية والالتزام ورحابة الصدر في التعاطي مع الجميع والتفاني في اداء واجبه العملي سائلين له المولى عز وجل التوفيق في بقية عمره وشاكرين ادارة المدرسة على هذه السنة الحسنة التي سنتها بتكريمها لهذا الاستاذ.

جرى الحفل بحضور عدد من اساتذة المدرسة الوطنية للادارة والصحافة والقضاء ومثقفين وشخصيات وازنة في المجتمع .
آخر تحديث : 21/01/2020 20:45:31