ثقافة و تعليم

تنظيم ورشة حول مكافحة الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية

نواكشوط,  21/01/2020
نظمت وزارة الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقة مع البرلمان بالتعاون مع منظمة اليونسكو اليوم الثلاثاء في نواكشوط ورشة تكوينية حول حماية التراث الثقافي ومكافحة الاتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية .

ويشمل برنامج الورشة التي تدوم أربعة أيام عروضا ونقاشات حول أهم الاجراءات الواجب اتخاذها لمكافحة ظاهرةالمتاجرة غير المشروعة بالقطع الأثرية والكنوز التراثية التي تتعرض للنهب والسرقة بطرق ملتوية ومتنوعة .

وأكد الأمين العام لوزارة الثقافة والصناعة التقليدية والعلاقة مع البرلمان الدكتور أحمد ولد اباه ولد سيدي أحمد في كلمة بالمناسبة أن الثقافة اصبحت في عصرنا تشكل رافدا من روافد التنمية ومصدرا لمزيد من التطور والرفاه الأمر الذي يتطلب منا المحافظة على تراثنا الثقافي.

وأوضح أن تنمية وتطوير التراث الثقافي يحتل الصدارة في برنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني" تعهداتي" ، حيث يعمل القطاع في تنفيذ لمخطط الحكومي على منح الثقافة كل ما تستحقق من اهتمام وعناية خاصة في الجانب المتعلق بحمايتها من النهب الذي تتعرض له.

وأبرز أن الوزارة عملت وستعمل باستمرار مع المنظات الدولية لمكافحة الاتجار غير المرخص بالممتلكات الثقافية، وذلك لقناعة القطاع بضرورة تكاتف الجهود الوطنية والإقليمية والدولية لأنها الوسيلة الأنحع لتحقيق هذا الهدف الكبير والنبيل معا.

وأشاد بالدعم الذي تتلقاه بلادنا من شركائها في مجال حماية وصيانة تراثها خاصة منظمة اليونسكو والمملكة الأسبانية مبرزا أن هذه هي الورشة الأخيرة في مشروع مكافحة المتاجرة غير المشروع بالتراث .

ومن جانبها ثمنت مديرة وممثلة اليونسكو في المغرب العربي السيدة غولدا الخوري الورشة الأخيرة من ورشات هذا المشرع المتعلقة بالتكوين حول حماية التراث الثقافي ومكافحة الأتجار غير المشروع بالممتلكات الثقافية .

واضافت أن قانون مكافحة المتاجرة بالممتلكات الثقافية صادقت عليه الأمم المتحدة منذ أكثر من خمسين سنة مشيرة إلى أن موريتانيا كانت من بين ثلاثين دولة الاولى التي وقعت على الاتفاقية الأمنية مما يؤكد اهتمامها بهذا الموضوع.

أما المستشار الأول بسفارة المملكة الأسبانية في نواكشوط فقد أعرب عن استعداد بلاده لمواكبة موريتانيا في جهودها الرامية إلى صيانة وحماية تراثها الثقافي المادي واللامادي من الضياع والنهب والمتاجرة غير المشروعة .

جرى افتتاح الورشة بحضور الأمين العام للجنة الوطنية للتربية. والثقافة والعلوم الدكتور اسماعيل ولد شعيب والمحافظ الوطني للتراث الثقافي الدكتور النامي محمد كابر صالحي ومشاركين من قطاعات حكومية لها صلة بالموضوع.

آخر تحديث : 22/01/2020 09:02:17