سياسة

استئناف اعمال المؤتمر الوطني العادي الثاني لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية

نواكشوط,  28/12/2019
استأنف حزب الاتحاد من أجل الجمهورية صباح اليوم السبت بالمركز الدولي للمؤتمرات المرابطون في نواكشوط، أشغال مؤتمره الوطني العادي الذي افتتح في الثاني مارس ٢٠١٩.

وقد بدأ المؤتمر بخطاب للأمين العام للجنة المؤقتة لحزب الاتحاد من أجل الجمهورية السيد محمد ولد عبد الفتاح رحب فيه بمناضلي الحزب ومنتسبيه مثمنا الحضور النوعي والمتميز الذي يعكس الانفتاح والانتماء لهذا الحزب كلوحة للديموقراطية، للتكافل والتآزر والانفتاح.

وذكر بالتفاف الاتحاديين وراء برنامج فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني َوانخراطهم من أجل تنفيذ برنامج تعهداتي.

وأشاد بجهود جميع مناضلي ومنتخبي الحزب على اضطلاعهم بمهامهم خلال هذه الفترة ودور اللجنة المؤقتة في الإعداد الجيد والمحكم لهذا المؤتمر تكريسا للديموقراطية في ، مؤتمر الانفتاح والتآزر.

وشكر الأمين العام لجان الاشراف والتحضير على جهودهم الطيبة التي هيأت لانجاح هذا المؤتمر مذكرا بدور الحزب في تحقيق النصر وبما تمثله تعهدات فخامة الرئيس على طريق تحقيق العدل والمساواة والانصاف والديمقراطية.

وقال إن هذا المؤتمر مؤتمر انفتاح على جميع القوى السياسية التي دعمت مشروع فخامة رئيس الجمهورية الذي أسس لدولة الحكامة والتنمية والديموقراطية.

ويتجاوز عدد المؤتمرين أكثر من الفي مندوب يمثلون أكثر من مليون منتسب في حملة الانتساب التي جرى تنظيمها سنة ٢٠١٨.

وكانت لجنة تسيير حزب الاتحاد من أجل الجمهورية قررت في ختام اجتماع عقدته البارحة، تشكيل مكتب من 6 أعضاء يترأسه أكبرهم سنا الوزير السابق عبد الله ولد النم عهد إليه إدارة أعمال المؤتمر العادي الثاني الذي استؤنفت اشغاله اليوم .

ومن المقرر ان يصوت المؤتمرون على تسعة تعديلات ستطال الحزب ومن هذه التعديلات:

1. تغيير شعار الحزب من (وحدة، عدل، عمل) ليصبح (وحدة، عدل، تنمية).

2. رفع عدد أعضاء المجلس الوطني من 120 عضواً إلى 220 عضواً.

3. رفع عدد أعضاء المكتب التنفيذي من 21 عضواً إلى 31 عضواً.

4. التصويت على المكتب التنفيذي سيكون برفع اليد، وذلك بناء على اقتراح من لجنة تعيين تتألف من خمسة أعضاء سيعينها رئيس الحزب وكانت المادة 16 الأصلية تنص على التصويت السري.

5. رفع عدد نواب رئيس الحزب من أربعة إلى خمسة نواب.

6. رفع عدد الأعضاء الاستحقاقيين في المجلس الوطني بإضافة مكتب الجمعية الوطنية ورؤساء المجالس الجهوية، ورئيس رابطة البرلمانيين القدماء، ورئيس وأعضاء المكتب الدائم لرابطة العمد الموريتانيين، ورئيس لجنة الحكماء ورؤساء الروابط الجهوية للعمد.

7. وضع نظام مالي جديد للحزب.

8. إلغاء المكتب السياسي في الحزب، وهو المكتب الذي تم تشكيله في آخر إصلاح للحزب، وكان مكلفاً برسم سياسات الحزب وربطه بالحكومة وتوجيهها.

9- استحداث مجلس الحكماء

وسيتم خلال هذه الدورة انتخاب المجلس الوطني، بما في ذلك رئيس الحزب ونوابه الخمس، على أن يتم التصويت على أعضاء المكتب التنفيذي يوم غد الأحد في أول دورة للمجلس الوطني ستنعقد في قصر المؤتمرات القديم.
آخر تحديث : 30/12/2019 10:05:11