منوع

انتشال جثث جديدة تتعلق بغرق قارب مهاجرين غير شرعيين

نواكشوط,  05/12/2019
تمكنت السلطات الإدارية و الأمنية في مدينة نواذيبو من انتشال خمس جثث جديدة تعود لمهاجرين غير شرعيين وفقا لما صرح به مصدر مأذون للوكالة الموريتانية للأنباء.

ويأتى ذلك ضمن متابعة السلطات لعمليات البحث والإنقاذ الجارية منذ يوم أمس بعد غرق قاربهم قبالة الشواطئ الموريتانية.

وأفاد بيان صادر عن وزارة الداخلية واللامركزية نشر ليل الأربعاء إلى الخميس أن إحدى دوريات قواتنا المسلحة وقوات أمننا المكلفة بتأمين الحوزة الترابية تمكنت من اكتشاف ناجين وجثث لمهاجرين غير شرعيين بعد غرق قاربهم في الشواطئ الموريتانية وهم في طريقهم إلى اسبانيا .

وقال البيان الذي تلقت الوكالة الموريتانية للأنباء نسخة منه إنه ووفقا للمعلومات الأولية التي تم الحصول عليها من بعض الناجين فان الزورق انطلق من العاصمة الغامبية بانجول. و يعتقد أنه كان على متنه 150 إلى 180 فردا من ضمنهم نساء وخاصة شباب مابين 20 إلى 30 سنة كانوا على متن القارب.

وأكد البيان أنه بعد عمليات البحث والإنقاذ تم العثور على 85 من الناجين حيث قامت السلطات بإيوائهم وفقا لمبادئ الضيافة الكريمة التي تقتضيها أصول التضامن الإنساني والأخوة وكرم الضيافة الإفريقية حسب البيان.

وكان السفير الغامبي المعتمد في بلادنا، سعادة السيد مامادو جاورا، قد ثمن فى تصريح أدلى به عقب زيارة ميدانية قام بها صباح اليوم لمركز إيواء المتضررين مستوى تعاطي السلطات الموريتانية مع حادثة غرق القارب. وأضاف أن السلطات الإدارية والأمنية على مستوى الولاية اتخذت جميع الإجراءات الضرورية التي ينبغي اتخاذها للتعاطي مع هذه الحالات.

وأشار إلى أن هذه الإجراءات مكنت من إنقاذ أرواح العديد من أفراد المجموعة ، وتقديم المستلزمات الضرورية لهم من أغذية وأغطية وتوفير الإسعافات الطبية الأولية التي يحتاجون إليها كما تم نقلهم إلى مكان مناسب لإيوائهم مع توفير كافة احتياجاتهم.
آخر تحديث : 05/12/2019 19:18:13