الولايات

تنظيم ورشة تحسيسية لاعتماد آلية لتبادل الأفكار حول الأمن الغذائي

أطار,  05/12/2019
انطلقت اليوم الخميس بمدينة أطار ورشة جهوية لخلق آلية للاستشارة وتبادل الأفكار حول الأمن الغذائي عبر إنشاء جهاز وطني للإنذار المبكر والتحضير والتخطيط للاستجابة لصدمات الأمن الغذائي والتغذية.

وتدخل هذه الورشة - التي تدوم يومين – في إطار حملة اتصال وإعلام تقوم بها مفوضية الأمن الغذائي داخل البلاد لتبادل الآراء مع الفاعلين المحليين في مجال الأمن الغذائي والتغذية بغية إنشاء هذا الجهاز.

وسيطلع مختلف الفاعلين في مجال الأمن الغذائي في الولاية على الدور المطلوب منهم في إطار المهام المنوطة بجهاز الإنذار المبكر للاستجابة لصدمات الأمن الغذائي.

ونوه والي آدرار السيد جگانا محمدو الحاج واگي، في كلمة بالمناسبة، بالأهمية القصوى التي يوليها فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني لرفاه المواطنين وتحسين ظروفهم المعيشية.

وأشار إلى الأهمية الكبيرة التي سيلعبها جهاز الإنذار المبكر للاستجابة لصدمات الأمن الغذائي والتغذية من خلال تقديم صورة شاملة عن وضعية الأمن الغذائي في مختلف مناطق البلاد.

نشير إلى أن هذه الورشة يشارك فيها الفاعلون في مجال الأمن الغذائي على مستوى ولايتي آدرار وتيرس زمور، وهي الورشة الأولى ضمن ست ورشات ستنظمها مفوضية الأمن الغذائي بالتعاون مع شركائها في كافة ولايات الوطن.

جرى حفل افتتاح الورشة بحضور الوالي المساعد لولاية تيرس زمور، السيد محمد ولد عبد الله ولد أحمد، والحكام والعمد في الولايتين والعديد من المديرين الجهويين والقادة الأمنيين وممثلي المجتمع المدني.
آخر تحديث : 05/12/2019 14:49:04