مجتمع

تنظيم ورشة حول نتائج الدراسات المتعلقة باحتياجات التكوين لقوات الأمن فى مجال النوع وحقوق الإنسان

نواكشوط,  14/11/2019
انطلقت صباح اليوم الخميس بنواكشوط أعمال ورشة لنقاش نتائج الدراسة المتعلقة باحتياجات التكوين لقوات الدفاع والأمن في مجال حقوق الإنسان والنوع .

وتنظم الورشة التى تدوم يومين من طرف مركز الدراسات والبحوث حول الغرب الصحراوى بالتعاون مع مدرسة ضبط الأمن و السلم عاليون بلونديه بي وبتمويل من الأمم المتحدة.

وتهدف الورشة إلى محاربة الإرهاب والتطرف في البلدان الأعضاء في مجموعة الدول الخمس في الساحل.

وأكد المدير العام لمركز الدراسات والبحوث حول الغرب الصحراوي السيد محمد فال ولد اباه في كلمة له بالمناسبة أن هذه الدراسة التي يتم عرض نتائجها اليوم حول تحديد الحاجيات التكوينية لقوات الدفاع والأمن في مجال النوع وحقوق الإنسان تدخل في إطار الوقاية ومحاربة التطرف والإرهاب في الدول الخمس .

وبدوره أعرب ممثل المدرسة با تارن البتي ابي عن أهمية هذا اللقاء في مجال محاربة الإرهاب والتطرف في مجموعة الخمس بالساحل مبينا أن الدراسة المتعلقة باحتياجات التكوين لقوات الدفاع في مجال حقوق الإنسان والنوع تتعلق بدمج وجهات النظر خاصة ما يتعلق منها بمشروع التطوير الذي يجري تطبيقه لصالح قوات الدفاع والأمن في فضاء مجموعة الدول الخمس .

وحضر افتتاح الورشة مسؤولون من القوات المسلحة وقوات الأمن العاملين من قطاعات متعددة بالإضافة الى هيآت من المجتمع المدني.
آخر تحديث : 14/11/2019 18:35:44