مجتمع

تنظيم ورشة حول تعزيز قدرات أعضاء المجلس الوطني للحوار الاجتماعي

نواكشوط,  17/09/2019
انطلقت اليوم الثلاثاء في نواكشوط أعمال ورشة حول تعزيز قدرات أعضاء المجلس الوطني للحوار الاجتماعي، منظمة من طرف وزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الإدارة بالتعاون مع المكتب الدولي للشغل.

ويشمل برنامج الورشة التي تدوم يومين عروضا يقدمها خبراء وطنيون ودوليون حول أهمية الحوار الاجتماعي ودوره في ترسيخ دعائم السلم الاجتماعي والقضاء على الغبن وتحقيق العدالة الاجتماعية.

ولدى افتتاحه الورشة أكد الأمين العام لوزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الإدارة السيد أحمد ولد محمد محمود ولد الديه، أن هذه الورشة تدخل ضمن اهتمامات الحكومة وتنفيذ تعهدات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، في برنامجه الانتخابي.

وأضاف أن القطاع يعمل جاهدا على تعزيز قدرات الشركاء الاجتماعيين ضمانا لتحقيق حقوقهم والمحافظة على مكتسبات القوى العاملة، مما يضمن التوازن في علاقات العمل .

ودعا المشاركين في الورشة إلى الاستفادة من العروض التي ستقدم لهم، مثمنا الدعم الذي ما فتئ مكتب العمل الدولي يقدمه لموريتانيا بشكل عام ولقطاع الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الإدارة بشكل خاص.

وبدوره أشاد رئيس مجلس الحوار الاجتماعي السيد محمد ولد باب، بالحضور المتميز لأطرا ف الحوار من حكومة وأرباب عمل وممثلي عمال، مما يعطي إضافة نوعية لنجاح الورشة.

أما السيد حليم الحضراوي، نائب مدير مكتب منظمة العمل الدولي بالجزائر فقد شكر موريتانيا على احتضان هذه الورشة التي تهدف إلى تعزيز قدرات المشاركين في الحوار والرفع من مستوى خبراتهم .

وتطرق إلى جملة من النصوص والقوانين المتخذة في هذا الصدد من طرف المكتب الدولي الذي يحتفل بمرور 100سنة على إنشائه.

جرى افتتاح الورشة بحضور الأمينين العامين لوزارتي الصحة والتعليم الأساسي.
آخر تحديث : 17/09/2019 13:26:53