اكجوجت ,  01/08/2019
انطلقت اليوم الخميس في مدينة اكجوجت أعمال ملتقى تحسيسي لإبراز مخاطر العمل الإجباري، منظمة من طرف وزارة الوظيفة العمومية والعمل والتشغيل وعصرنة الإدارة بالتعاون مع المكتب الدولي للشغل.
وسيتلقى المشاركون في هذه الورشة، التي تستمر لمدة يومين، عروضا نظرية حول خطورة العمل الإجباري والمسلكيات التي تنجم عنه والدراسات والمشاورات التي قيم بها في هذا المجال.

وأوضح مستشار والي اينشيري المكلف بالشؤون الإدارية والقانونية، السيد سيد محمد ولد محمد عبدالله، في كلمة بالمناسبة، أن موريتانيا عملت على تجريم كل ما يدخل في إطار العمل الإجباري، وذلك من خلال التحيين المستمر للترسانة القانونية والمصادقة على جل الاتفاقيات ولبروتوكولات الدولية المنظمة لهذا المجال.

وبدوره شكر ممثل المكتب الدولي للشغل في الملتقى، السيد مارك نينورا، الحكومة الموريتانية على التزامها بمحاربة العمل الإجباري، و بتوقيعها على كافة الاتفاقيات في هذا الإطار .

جرى حفل افتتاح الورشة بحضور حاكم مقاطعة اكجوجت،وعمدة بلديتها المساعدة ونائب رئيس المجلس الجهوي لجهة اينشيري والسلطات الأمنية بالولاية.
آخر تحديث : 02/08/2019 10:05:41

الشعب

آخر عدد : 11784

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية