نواكشوط,  30/07/2019
انطلقت اليوم الثلاثاء بمدينة روصو أعمال ورشة إطلاق خطتين محليتين في كل من مدينتي روصو و كيهيدي، لتعزيز كفاءة الهيئات المحلية فيهما على مواجهة التأثيرات السلبية الناتجة عن التغيرات المناخية.

وشارك في هذا الملتقى المنظم بالتعاون بين المديرية العامة للحماية المدنية وبرنامج الأمم المتحدة للتنمية ومكتب الأمم المتحدة للحد من خطر الكوارث ممثلين عن الإدارات الجهوية في ولاية اترارزة.

وتلقى المشاركون في الورشة مجموعة من العروض والمقترحات حول طرق التعاطي مع مختلف التأثيرات السلبية، والإجراءات المناسبة لتعزيز صمود السكان المحليين.

وأبرز الوالي المساعد لولاية اترارزة السيد محمد فال ولد محمد محمود، في كلمة بالمناسبة، أهمية هذه الورشة، مبرزا أن العروض التي ستقدم خلالها ستساهم في تعزز أداء مختلف الهيئات المشاركة.

وبدوره عبر عمدة بلدية روصو، السيد بمب ولد درمان، عن استعداد البلدية للتعاون مع جميع الشركاء في التنمية وخاصة البرامج الهادفة إلى الحد من الكوارث الطبيعية وتعزيز صمود المواطنين في مواجهتها.
جرى حفل الافتتاح بحضور حاكم مقاطعة روصو وشخصيات أخرى.
آخر تحديث : 30/07/2019 20:31:38

الشعب

آخر عدد : 11783

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية