اكجوجت,  26/07/2019
احتضنت دار الشباب بمدينةاكجوجت الليلةالبارحة أمسية تحسيسية لإبراز مخاطر المخدرات، وضرورة القيام بالإجراءات المناسبة لتحصين المجتمع وخاصة شريحة الشباب من كل التأثيرات السلبية التي تفرضها العولمة. وتابع المشاركون في هذه الأمسية المنظمة من طرف مشروع شباب وسطاء من أجل السلام بدعم من المعهد الجمهوري الدولي، عدة عروض ومحاضرات أبرزت مخاطر هذه الآفة، وضرورة تمسكنا بقيمنا الإسلامية السمحة.

وأشاد مدير ديوان والي إينشيري السيد محمدو ولد باب ولد سيدي ميله، في كلمة بالمناسبة، بأهمية وضرورة تنظيم هذا النوع من الأماسي التحسيسية التي تبرز مخاطر المسلكيات الشاذة ومساوئها، مبرزا في هذا الصدد خطورة المخدرات لما يرتبط بها من جريمة وتدمير وإيذاء للمجتمعات.

وبدوره شكر المنسق الجهوي لمشروع شباب وسطاء من أجل السلام السيد المامي ولد ابراهيم السلطات الإدارية والأمنية في الولاية على التسهيلات التي تقدمها من أجل نجاح مهام المشروع الذي يعمل على نشر ثقافة السلم ومحاربة التطرف والغلو.

وحضر الأمسية والي اينشيري المساعد وحاكم مقاطعة اكجوجت المساعد.
آخر تحديث : 26/07/2019 13:23:50

الشعب

آخر عدد : 11783

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية