انواذيبو,  20/06/2019
ترأس المترشح لرئاسيات ٢٠١٩ السيد سيدي محمد بوبكر بوسالف مساء أمس الاربعاء في مدينة انواذيبو مهرجانا انتخابيا ضمن الحملة الدعائية الممهدة لاقتراع الثاني والعشرين من يونيو الجاري .

وأكد المترشح أن حجم الحضور يبرهن أن سكان انواذيبو أخذوا أماكنهم في قطار التغيير وذلك عائد إلى الظروف التي تعيش فيها انواذيبو من ترد للخدمات في كل مناحي الحياة رغم الموارد الكثيرة التي تزخر بها المدينة على حد قوله.

وأضاف ان هذه الوضعية التي تعيشها المدينة عائدة إلى أن السياسات المتبعة خلال العشرية الماضية ارتجالية وغير مخطط لها حيث كانت لها انعكاسات شملت انتشار البطالة وتعرض الثروة السمكية لأضرار كبيرة ،وهي الثروة التي تعتمد عليها البلاد بصفة عامة وانواذيبو بصفة خاصة يضيف المترشح .

وتعهد المترشح في حالة التصويت له في الثاني والعشرين من الشهر الجاري بالقيام بجملة من الإصلاحات على مستوى المنطقة الحرة تنعكس نتائجها على السكان عبر خلق المزيد من فرص العمل ووضع الآليات الكفيلة التي تمكن من حل المشاكل التي تعاني منها المدينة إضافة إلى خلق وحدات صناعية يستفيد منها الشباب عبر تشغيل المزيد منه وتوفير قروض ميسرة للأسر التي تعاني من الفقر ومخلفات الرق من أجل الرفع من المستوى المعيشي لهم الأمر الذي سيزيد من اللحمة الوطنية .

والتزم حينما ينجح في الانتخابات بالحفاظ على الشركة الوطنية للصناعة والمناجم( اسنيم ) والوقوف في وجه جميع المحاولات لتفكيكها كما تعهد برفع رواتب العمال والموظفين والمتقاعدين العسكريين والمدنيين .

ودعاالمترشح إلى الوقوف أمام أي محاولات للتعدي على الدستور واليقظة لمواجهة محاولات التزوير التي تريد مصادرة آراء الشعب والعمل على كشفها على حد قوله ، مؤكدا ان هذه الانتخابات تعد فرصة نادرة للتناوب السلمي بعد عشر سنوات من الحكم الفردي على حد وصفه ويجب اغتنامها.
آخر تحديث : 20/06/2019 15:15:30

الشعب

آخر عدد : 11762

موريتانيا 2009-2019: عشرية الإصلاحات البنيوية و الورشات الكبرى

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

عشرية الإصلاحات البنيوية والورشات الكبرى
تشكل الحملة الانتخابية لرئاسيات 2019 سابقة في تاريخ موريتانيا، ذلك أنها المرة الأولى التي يجري فيها التنافس

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية