ازويرات ,  22/05/2019
نظمت اللجنة الوطنية لمبادرة الشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية اليوم الأربعاء بمدينة ازويرات ورشة لعرض ونشر تقارير اللجنة لسنتي 2015-2016.

وتهدف هذه الورشة إلى إنارة الرأي العام حول مستوى استفادة البلاد من خيراتها المعدنية والجهود المبذولة للحد من الآثار البيئية الناتجة عن الاستغلال.

وبين والي ولاية تيرس الزمور السيد اسلم ولد سيدى، في كلمة بالمناسبة، أن هذين التقريرين يؤشران على حجم الجهود التي بذلتها موريتانيا لمطابقة معايير الشفافية الدولية في الصناعات الاستخراجية تمشيا مع نهج الحكامة الرشيدة الذي تبنته السلطات العمومية خلال العشرية الأخيرة.

وبدوره بين رئيس اللجنة الوطنية لمبادرة الشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية مستشار الوزير الأول السيد محمد الأمين احمد، أن الهدف من هذا التقرير هو البحث عن التأثير البيئي لعمل هذه الشركات المعدنية ومساهمتها في ميزانية الدولة وتحسين الظروف الاجتماعية للمواطنين.

أما عمدة مدينة ازويرات السيد المامي ولد ابلال، فرحب بوفد اللجنة الوطنية لمبادرة الشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية، مثمنا تنظيم هذه الورشة في مدينة ازويرات التي تعتمد على التعدين.

حضر الورشة حاكم المقاطعة السيد محمد المحتار ولد عبدي، والسلطات الإدارية والأمنية واحد نواب رئيس المجلس الجهوي للولاية وممثلين للشركات المعدنية ومنظمات المجتمع المدني المعنية.
آخر تحديث : 22/05/2019 18:59:29

الشعب

آخر عدد : 11787

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية