أنشطة الحكومة

بدء ورشة تشاورية حول الاستراتيجيات العملية لقطاع التنمية الريفية

نواكشوط ,  29/04/2019
بدأت اليوم الاثنين في نواكشوط، أعمال ورشة وطنية للتبادل والتفكيرحول الاستراتيجيات العملية لقطاع التنمية الريفية، منظمة من طرف القطاع لفائدة المصالح الفنية المركزية والجهوية للوزارة.

وتدخل هذه الورشة التي تدوم ثلاثة أيام، في اطار الجهود المبذولة من طرف القطاع بغية خلق انسجام محكم بين مختلف المصالح التابعة له في تنفيذ الانشطة التنموية على المستويين المركزي والجهوي .

وأوضحت وزيرة التنمية الريفية السيدة لمينة بنت القطب ولد امم، في كلمة بالمناسبة أن الورشة تدخل في اطار المقاربة التشاركية التي يعتمدها القطاع في برمجة ومتابعة تنفيذ البرامج المعدة والمنفذة من طرف الحكومة في مجال التنمية الريفية .

وأكدت على الدور المحوري الذي يلعبه قطاع التنمية الريفية في الاقتصاد الوطني، ومساهمته تحقيق الامن الغذائي بفضل التوجيهات السامية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الذي يولي عناية خاصة لتوفير العيش الكريم للمواطنين ومكافحة الفقر ودعم الفئات الهشة في مختلف البرامج التنموية.

واستعرضت الوزيرة في هذا الاطار ما تم انجازه من برامج ومشاريع تنموية هيكلية في مجالات الزراعة والتنمية الحيوانية وما قيم به لبلورة استراتيجية تنمية القطاع الريفي لآفق 2013-2025 ووضع خطط تنموية في هذا المجال.

وقالت إن هذه الاستراتيجيات والخطط التنموية المنبثقة عنها تهدف الى الوصول الى التنمية الزراعية و التنمية الحيوانية عن طريق تطوير أساليب الانتاج وزيادته والتحسين من جودته وخلق المناخ المناسب لذلك من خلال انشاء البنى التحتية الملائمة.

وجرى حفل افتتاح الورشة بحضور الأمين العام لوزارة التنمية الريفية السيد أحمدو ولد بوه وعدد من كبار المسؤولين في الوزارة.

آخر تحديث : 29/04/2019 15:54:50