نواكشوط,  20/03/2019
خلدت وزارة الصحة اليوم الأربعاء على غرار المنظومة الدولية اليوم العالمي لصحة الفم والأسنان تحت شعار " أعمل على صحة فمك" .

ونظم البرنامج الوطني لصحة الفم والأسنان بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية بهذه المناسبة حفلا في نواكشوط للتحسيس بأهمية الوقاية من أمراض الفم والأسنان شمل تقديم عرض حول الجهود المقام بها للوقاية من هذه الأمراض، وأهمية توعية المواطنين بضرورة أتباع الطرق والوسائل الضرورية للمحافظة على صحة الفم والأسنان.

وأوضح المكلف بمهمة بوزارة الصحة، السيد أحمد جدو ولد الزين، في كلمة بالمناسبة، أن أمراض الفم والأسنان تعتبر إحدى مشاكل الصحة العمومية في العالم، مشيرا إلى أن 50% من الأطفال من خمس إلى تسع سنوات لديهم نخر أو ترميم في الأسنان.

وقال إن هذه النسبة ترتفع إلى 78% في سن السابعة عشر، منبها إلى أن الانتشار الكبير لهذه الأمراض ينعكس سلبا على التحصيل المدرسي للأطفال.

وأشار إلى أن آخر الإحصائيات التي أجريت سنة 2002 في بلادنا بينت أن نسبة انتشار النخور السنية في الوسط المدرسي بلغت 79%، وأن ثالث سبب للاستشارة في المؤسسات الصحية يتعلق بصحة الفم والأسنان.

و قال إن قطاع الصحة وتنفيذا لتوجيهات رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد عبد العزيز، يعمل على تطوير مختلف التخصصات الطبية للرفع من المستوى الصحي للمواطنين، مشيرا في هذا الإطار إلى الترابط الكبير بين الصحة العمومية بصفة عامة و صحة الفم والأسنان.

وجرى الحفل بحضور نقيب أطباء الآسنان، الدكتور سيدي ولد عمار، والدكتور سوستن زومبري، ممثلا عن منظمة الصحة العالمية.

آخر تحديث : 20/03/2019 15:44:33

الوزير الأول يعرض أمام الجمعية الوطنية برنامج عمل الحكومة

الشعب

آخر عدد : 11806

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية