سياسة

نبذة عن حياة الرئيس الغامبي

نواكشوط,  27/02/2019
الرئيس الغامبي فخامة السيد آداما بارو سياسي غامبي، أصبح رئيسا لبلاده بعد فوزه في الانتخابات الرئاسية التي أجريت في ديسمبر 2016 على يحيى جامي الذي حكم البلاد لمدة 22 عاما، وأدى اليمين الدستورية رئيسا بداية 2017.

المولد والنشأة:

ولد آداما بارو يوم 16 فبراير 1965 في قرية مانكامنج كوندا بالقرب من مدينة باس وهو مسلم ينحدر من عرقية الفولا المنتشرة في أقصى غرب البلاد، متزوج، وأب لخمسة أطفال.

الدراسة والتكوين:

درس بارو المرحلة الابتدائية في مسقط رأسه، والإعدادية في العاصمة الغامبية بانجول، أما الثانوية فدرسها في معهد إسلامي عالٍ.

الوظائف والمسؤوليات:

انجذب بارو إلى عالم التجارة، والتحق بشركة مقاولات معروفة في بانجول، وتدرج بالعمل حتى أصبح مدير مبيعاتها.

انتقل إلى العاصمة البريطانية لندن عام 2000 بهدف الحصول على شهادة في مجال العقارات.

وبعد نيله الشهادة عاد إلى بلاده وأنشأ شركة عقارات عام 2006.

التجربة السياسية:

التحق بارو عام 1996 بصفوف الحزب الديمقراطي الوحدوي المعارض، وشغل فيه منصب أمين الخزينة، وقد انتخبته المعارضة مجتمعة في سبعة أحزاب في نهاية أكتوبر2016 ليكون مرشحها أمام الرئيس المنتهية ولايته.

وكان بارو وراء تشكيل ائتلاف من ثمانية أحزاب تدعم منافسا واحدا في الانتخابات.

وأصبح بارو رئيسا لغامبيا بعد أن حصل على 45.5% من الأصوات مقابل 36.7% لمنافسه في الانتخابات التي أجريت يوم 1 ديسمبر 2016.

آخر تحديث : 27/02/2019 22:26:40