نواكشوط,  11/02/2019
عاد فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، مساء اليوم الاثنين إلى نواكشوط قادما من العاصمة الاثيوبية اديس ابابا بعد المشاركة في أعمال الدورة ال 32 العادية لقمة رؤساء دول وحكومات الاتحاد الإفريقي.

واستقبل فخامة رئيس الجمهورية بمطار نواكشوط الدولي "أم التونسي" من طرف الوزير الأول السيد محمد سالم ولد البشير، ووزير الدولة المكلف بمهمة برئاسة الجمهورية، والوزير الأمين العام لرئاسة الجمهورية، ووزير الدفاع الوطني، ووزيرالداخلية واللامركزية وقائد الاركان الخاصة لرئيس الجمهورية، والمديرة المساعدة لديوان رئيس الجمهورية، ووالي نواكشوط الغربية ،والنائبة الأولى لرئيسة المجلس الجهوي لجهة نواكشوط.

ورافق رئيس الجمهورية في هذا السفر وفد هام ضم على الخصوص السادة:

- اسماعيل ولد الشيخ أحمد؛ وزير الشؤون الخارجية والتعاون

- احمد ولد باهيه؛ مدير ديوان رئيس الجمهورية

- سيدي ولد القاضي سفير بلادنا المعتمد لدى الإتحاد الإفريقي

- محمد سالم ولد مرزوك ، مستشار برئاسة الجمهورية

- محمد ولد أعمر ، مكلف بمهمة برئاسة الجمهورية

- الحسن ولد أحمد ، المدير العام لتشريفات الدولة.
آخر تحديث : 12/02/2019 10:31:44

الشعب

آخر عدد : 11783

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية