بيئة و طقس

تنظيم ورشة تحسيسية حول تقديم نظام المعلومات البيئية على الأنترنت

نواكشوط,  17/01/2019
انطلقت اليوم الخميس في نواكشوط، أشغال ورشة تحسيسية، حول تقديم نظام المعلومات البيئية على الشبكة العنكبوتية "الأنترنت"، منظمة من طرف وزارة البيئة والتنمية المستدامة بالتعاون مع الوكالة الألمانية للتعاون الفني.

وترمي هذه الورشة، التي تدوم يوما واحدا، إلى تقديم نظام المعلومات البيئية على شبكة الأنترنت ومناقشة هذا النظام وتحسيس جميع القطاعات به بوصفهم مستخدمين وموفرين للمعلومات البيئية، إضافة إلى دراسة إمكانية عقد اتفاقيات لتبادل المعلومات واقتراح الإجراءات التنفيذية في هذا المجال.

وأوضح الأمين العام لوزارة البيئة والتنمية المستدامة السيد امادي ولد الطالب، لدى إشرافه على حفل افتتاح الورشة، أن العمل في التخطيط الاستراتيجي في نظام المعلومات البيئية يعتمد على الجهود التي بُذلت سلفاً في مجال إدماج الاعتبارات البيئية في الخطط الاستراتيجية القطاعية الوطنية واعتماد الحكومة سنة 2017 للاستراتيجية الوطنية للبيئة والتنمية المستديمة اتساقا مع الاستراتيجية الوطنية للنمو المتسارع والرفاه المشترك.

وأضاف أن الاستراتيجية الوطنية للبيئة والتنمية المستديمة تشكل إطارا منطقيا يمكن من الانسجام والتآزر بين مختلف البرامج والخطط والسياسات القطاعية بمشاركة جميع الفاعلين، مشيرا إلى أن تقديم نظام المعلومات البيئية على شبكة الأنترنت يمثل عنصرا مركزيا في العمل البيئي طبقا لتوجيهات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز.

وأكد منسق مشروع التسيير المشترك للموارد البحرية والشاطئية والبرية بالوكالة الألمانية للتعاون، في كلمة له بالمناسبة، أن هذا المشروع يهدف إلى تطوير حكامة التسيير المستدام للنظم البيئية ومصادرها الطبيعية في موريتانيا، مبينا أنه يدعم تنفيذ السياسة البيئية من خلال تطوير قاعدة المعلومات التي تُقرها وزارة البيئة والتنمية المستدامة والقطاعات الوزارية المعنية.

وحضر حفل افتتاح الورشة الأمين العام لوزارة التنمية الريفية السيد أحمدو ولد ابوه، وعدد من المسؤولين في القطاعات الوزارية المعنية.
آخر تحديث : 17/01/2019 13:57:37