نواكشوط ,  09/01/2019
استقبل فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، ظهر اليوم الاربعاء بالقصر الرئاسي في نواكشوط، السيد افانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم الذي يوجد حاليا في زيارة عمل لبلادنا .

وتناول اللقاء بحث علاقات التعاون القائم بين بلادنا والاتحاد الدولي لكرة القدم وسبل تعزيزه.

وجرت المقابلة بحضور السيدة جندا محمد المصطفى بال،وزيرة الشباب والرياضة والسيد احمد ولد يحيى رئيس الاتحادية الموريتانية لكرة القدم.

وعبر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، في تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء عن شرفه بمقابلة فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد وعبد العزيز.

وقال" أود أن أتحدث عن كرة القدم في موريتانيا بعد دراستنا لوضعية اللعبة في هذا البلد، أود أن أهنئ فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد عبد العزيز، ورئيس الاتحاد الموريتاني لكرة القدم السيد أحمد ولد يحيى، ومن خلالهما الشعب الموريتاني على قوة الإرادة وصدق العزيمة و مواصلة العمل التي مكنت موريتانيا ولأول مرة في تاريخ اللعبة من التأهل إلى نهائيات كأس الأمم الإفريقية مصر2019، وحصول المنتخب الموريتاني مساء أمس على جائزة أفضل فريق في إفريقيا للعام 2018.

وأضاف أن هذه النتائج المشرفة لكل الموريتانيين شكلت مفاجأة حقيقية لبعض المتتبعين للعبة، لكنه شخصيا لم تفاجؤه لأنه يدرك حجم العمل الذي قيم به في موريتانيا من طرف الحكومة من جانب والاتحادية الموريتانية لكرة القدم من ناحية أخرى، اللتين مكن تشاورهما وتعاونهما من تحقيق هذه النتائج المشرفة ولأول مرة في موريتانيا.

وقال إنه دعا فخامة رئيس الجمهورية ومن خلال الشعب الموريتاني إلى مواصلة العمل ودعم اللعبة من اجل مواصلة حصد النتائج الواحدة تلو الأخرى.

وأضاف أن الاتحاد الدولي لكرة القدم سيواصل دعمه لبلادنا وشعبها الوفي من أجل تحقيق كافة تطلعاته المشروعة في مجال كرة القدم".
آخر تحديث : 10/01/2019 08:40:13

الشعب

آخر عدد : 11634

فيديو

العملات

15/01/2019 13:11
الشراءالبيع
الدولار35.9836.34
اليورو41.2541.66

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية