نواكشوط,  11/12/2018
تم اليوم الثلاثاء بالمركز الدولي للمؤتمرات" المرابطون" في نواكشوط، على هامش مؤتمر ومعرض" موريتانيد" للنفط والغاز، التوقيع بين بلادنا وشركة توتال الفرنسية على ثلاث اتفاقيات تتعلق الأولى والثانية منها بعقدين للاستكشاف والانتاج بالمقطعين س15 وس 31 في الحوض الساحلي الموريتاني، في حين تتعلق الثالثة بتخصيص شركة توتال لخمسة ملايين دولار لدعم الطاقة الشمسية في مدينتي النعمة وكيفه.

و وقع الاتفاقيات المذكورة عن الجانب الموريتاني وزير النفط والطاقة والمعادن السيد محمد ولد عبد الفتاح وعن الشركة مديرها في إفريقيا السيد كيه موريس.

وأكد الوزير في كلمة بالمناسبة على أهمية هذا الاتفاق الموقع على هامش أعمال اليوم الأول من المؤتمر والمعرض الموريتاني الخامس للتعدين والنفط والغاز، الذى أصبح مناسبة سنوية لاطلاع مختلف الفاعلين في المجالات آنفة الذكر على ما تزخر به موريتانيا من ثروات في مجالي المعادن والمحروقات.

وأضاف أن التوقيع على هذا الاتفاق والشهادات التى أدلى بها رؤساء كبريات الشركات العالمية العاملة في هذا المجال في مداخلاتهم اليوم بمناسبة افتتاح المؤتمر خير شاهد على التطورات التى عرفتها موريتانيا خلال السنوات الماضية والتى شملت كل المجالات.

وبدوره عبر مدير شركة توتال في إفريقيا عن ارتياحه للتوقيع على هذه الاتفاقيات التى جاءت بعد سنتين من العمل والتبادل بجد ومهنية وشفافية بين موريتانيا والشركة .

واضاف أن الثقة التى منحتها موريتانيا لشركته ستدفعها إلى العمل بكل جدية ومثابرة أكبر، خاصة أن هذا التوقيع يأتي في وقت يتميز فيه الاقتصاد الموريتاني بالقوة وانتهاج الشفافية بشكل كامل.

وجرى توقيع الاتفاقيات بحضور عدد من المسؤولين المركزيين بوزارة النفط والطاقة والمعادن والسفير الفرنسي المعتمد لدى بلادنا.
آخر تحديث : 11/12/2018 16:20:16

الشعب

آخر عدد : 11634

فيديو

العملات

15/01/2019 13:11
الشراءالبيع
الدولار35.9836.34
اليورو41.2541.66

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية