نواكشوط,  13/09/2018
نظمت وزارة الشؤون الخارجية والتعاون صباح اليوم الخميس بمقرها في نواكشوط لقاءا مفتوحا بين الامين العام للاتحاد من أجل المتوسط مع أعضاء السلك الدبلوماسي للدول الاعضاء في الاتحاد المعتمدين لدى موريتانيا.

و أكد الامين العام لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون السيد احمد محمود ولد اسويد احمد، أن تعزيز الشراكة المتوسطية تدخل ضمن التوجهات الاستراتيجية للحكومة الموريتانية ، حيث انضمت إلى الحوار المتوسطي منذ انطلاقته ورافقته في أولى خطواته ، وشاركت طيلة العقدين المنصرمين في مختلف اجتماعاته بأشكالها المتعددة.

واضاف أن الدافع الجوهري للحوار المتوسطي يكمن في الإرادة الجماعية الساعية إلى بناء شراكة متعددة الأبعاد تسعى إلى ترقية النمو الاقتصادي والاجتماعي والتبادل الثقافي في منطقة البحر الأبيض المتوسط ، إضافة الى تعزيز روابط الصداقة بين شعوبها تمشيا مع روح التشاور والمسؤولية المشتركة.

وقال إن السياسة الخارجية للجمهورية الاسلامية الموريتانية تسعى في سياق التوجه المتفق عليه الى دعم الشراكة على عدة مستويات وتشجيع التجمعات طبقا لالتزاماتها مع كافة شراكائها من خلال المبادرات المتعددة.

وبدوره عبر الامين العام للاتحاد من أجل المتوسط السيد ناصر كامل، عن شكره لموريتانيا رئيسا وشعبا ، مشيدا بنجاح المسلسل الانتخابي الديمقراطي الذي تشهده البلاد حاليا وبالتقدم الذي حققته موريتانيا في المجالين الاقتصادي والاجتماعي وغيرهما.

وقال إنه يتشرف اليوم بلقاء السيد الامين العام لوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الذي سبق وان التقاه عندما كان مرشحا لهذا المنصب طالبا دعم موريتانيا.

واستعرض الامين العام للاتحاد الخطوط العريضة لمستقبل الحوار المتوسطي والاولويات التي يصنعها والتحديات التي تواجهه، مشيرا الى ان الارادة المشتركة للدول الأعضاء كفيلة بتحقيق اندماج اقتصادي اقليمي والتغلب على التحديات الاقليمية التي تواجه مسارات التعاون المختلفة.

وبين ان الاتحاد من اجل المتوسط يشكل فضاءا مهما لتحقيق الاستقرار وخلق محاور لتعزيز الاستقرار وتطوير قدرات الدول الأعضاء وانتهاج الحوار في تحقيق الاهداف المرسومة لهذه الهيئة.

وجرى اللقاء بحضور بعض الامناء العامون للقطاعات الحكومية و مدير الشؤون الأوروبية بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون وسفراء الدول الاعضاء بالاتحاد المعتمدين لدى موريتانيا.
آخر تحديث : 13/09/2018 15:10:14

الشعب

آخر عدد : 11637

فيديو

العملات

18/01/2019 11:05
الشراءالبيع
الدولار36.2236.58
اليورو41.2941.70

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية