نواكشوط,  29/08/2018
نظم الحزب الموريتاني للواقع الملموس الليلة البارحة بمقاطعة تفرغ زينة مهرجانا انتخابيا خصص لحشد مناضلي الحزب وحثهم على التصويت لصالح مرشحيه للمجالس البلدية والجهوية والنيابية يوم فاتح سبتمبر المقبل.

وأكد رئيس الحزب السيد با حسن حمادي الملقب(بالاس) أن الهدف من مشاركة حزبه في المعركة الانتخابية الحالية هو "إطلاع المواطنين الموريتانيين على البرنامج الانتخابي للحزب ومشروعه السياسي الهادف في المقام الأول إلى تعزيز الوحدة الوطنية وتشجيع الاندماج بين مختلف مكونات الشعب الواحد وتعميم التأمين الصحي وتوفير أفضل الحلول لكل المشاكل التى يعانيها الشعب الموريتاني"..

وأضاف أن فرصة الحزب الوحيدة لتجسيد برنامجه الانتخابي والسياسي والاجتماعي على أرض الواقع هي تمكين مرشحيه في جميع الدوائر الانتخابية من الوصول إلى مراكز صنع القرار عبر صناديق الاقتراع يوم السبت القادم .

وطالب الناخبين" بعدم تضييع فرصة الانتخابات وأخيار اصحاب الكفاءة والنزاهة بعيدا عن الميولات الأخرى التى لا تخدم الصالح العام وتعرض مصالح الشعب للنسيان في مراكز صنع القرار".

وقال رئيس الحزب"إن موريتانيا لاتحتاج أكثر من كفاءات وطنية مؤمنة بما لها وما عليها وهو ما أدركه الحزب الموريتاني للواقع الملموس الذى أختار نخبته وقدمها للشعب من أجل إسماع صوته والدفاع عن مصالحه بكل مسؤولية وتجرد".

وأجمع مرشحو الحزب على ضرورة التصويت للوائحه في جميع الدوائر الانتخابية، مقدمين شروحا مفصلة حول الطريقة الصحيحة للتصويت ومحذرين في نفس الوقت من ارتكاب الأخطاء وضياع أصوات الناخبين.

آخر تحديث : 29/08/2018 12:27:13

الوزير الأول يعرض أمام الجمعية الوطنية برنامج عمل الحكومة

الشعب

آخر عدد : 11806

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية