كيفه,  07/08/2018
أشرف وزير البيئة والتنمية المستدامة السيد آميدي كامارا صباح اليوم الثلاثاء بمدينة كيفه على افتتاح معرض حول النتائج والمعارف والممارسات الجيدة المكتسبة من خلال تنفيذ برنامج مسار التكيف بنجاح مع التغيرات المناخية من أجل توفير الأمن الغذائي في المناطق الريفية.

وقام الوزير رفقة والي لعصابه والي لبراكنه بزيارة لمختلف أجنحة المعرض واستمع الى شروح حول أهم الانجازات التي حققتها المنطات غير الحكومية التي تنفذ المشروع ومجالات تدخله .

ويعمل البرنامج المنفذ من طرف التحالف العالمي ضد التغيرات المناخية بموريتانيا أساسا في ولايتي لصعابه ولبركانه على محاربة الهشاشة من خلال انجاز مشاريع مدرة للدخل من شأنها أن توفر للمواطنين سبل العيش الكريم .

وأبرز الوزير في كلمة له بالمناسة أن مشكل التغيرات المناخية يشكل عنوانا بارزا وتحديا عالميا يؤثر سلبا على توازن نظامنا البيئي ويسبب خسائر وأضرارا بالغة على المنظومة الاجتماعية والاقتصادية والبيئية ويهدد الشعوب .

وبين أن بلادنا وضعت أخيرا سياسات فعالة للحد من الظواهر السلبية التي تخلفها التغيرات المناخية ووضعت خططا شاملة للتخفيف من آثارها الاقتصادية والاجتماعية واتخذت الحكومة الموريتانية بتعليمات سامية من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، التدابير والاحتياطات المادية اللازمة في إطار خطة طموحة ودقيقة .

واستعرض الوزير باسهاب أهم أهداف برنامج التحالف الدولي ضد التغيرات المناخية وأهم النتائج التي حققها.

حضر افتتاح المعرض حاكم مقاطعة كيفه وممثل صندوق الأمم المتحدة للتنمية ورؤساء المصالح الجهوية والأمنية بالولاية .
آخر تحديث : 08/08/2018 18:11:04

الشعب

آخر عدد : 11593

العملات

19/11/2018 13:48
الشراءالبيع
الدولار36.3736.73
اليورو41.1041.51

افتتاحيات

بمناسبة القمة ال31 للاتحاد الافريقي كتبت الوكالة الموريتانية للإنباء تحت عنوان: قمة التتويج وتعزيز الشراكة
" مرة أخرى يثبت فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، من خلال احتضان نواكشوط هذه الأيام للقمة

معرض الصور

1
انطلاق اجتماعات الدورة ال 36 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي