نواكشوط,  02/07/2018
أكدت مفوضة الاتحاد الأفريقي المكلفة بالاقتصاد الريفي والزراعي السيدة جوزفار ساسكو ،خلال مؤتمر صحفي عقدته اليوم الاثنين بالمركز الدولي للمؤتمرات "المرابطون " في نواكشوط أن الدول الإ فريقية مطالبة أكثر من أي وقت مضى بتوجيه أزيد من ١٠ في المائة من استثماراتها للقطاع الزراعي.

وأضافت خلال المؤتمر المنظم على هامش قمة الاتحاد الافريقي في نواكشوط، أن التوقعات الإحصائية تشير إلى زيادة معتبرة في عدد سكان القارة في أفق ٢٠٣٠، ومالم تواكب هذا النمو الديمغرافي زيادة في الإنتاج الزراعي فسيؤدي ذلك إلى حدوث مجاعة كبرى في بعض الدول الأعضاء.

ونبهت إلى أن القطاعين الريفي والزراعي يعانيان كغيرهما من القطاعات أشكالا متنوعة ومتشعبة من الفساد يجب وقفها لما لها من تهديد لمصادر القارة ومواردها البيئية والزراعية والرعوية وأنه مالم يتم وقف الفساد فلن تكون هناك زراعة على المستوى المطلوب وستشهد القارة تدهورا للقطاعات الريفية والزراعية والرعوية المترابطة.

وأكدت مفوضة الاتحاد الأفريقي أن للاتحاد استراتيجياته الخاصة في هذا المجال غير أنها لن تكون كافية مالم توجد استراتيجيات محلية تأخذ في الحسبان حاجيات وخصوصيات كل دولة على حدة.

ودعت إلى توجيه مزيد من الاستثمارات في القطاعين العام والخاص للقطاع الزراعي والحيلولة دون استغلال المفسدين والجماعات الإرهابية لموارد هذا القطاع البالغ الأهمية بالنسبة للقارة .

وخلصت إلى أن البرلمانات في الدول الافريقية المعنية بالمصادقة على ميزانية دولها مطالبة بأخذ الحيطة بهذا الخصوص من أجل مستقبل شعوب القارة التي هي بحاجة إلى أمن غذائي دائم.
آخر تحديث : 02/07/2018 16:00:42

الشعب

آخر عدد : 11656

فيديو

العملات

12/02/2019 10:53
الشراءالبيع
الدولار36.3636.72
اليورو41.1141.52

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية